الأحد 23-09-2018 15:04:12 م : 13 - محرم - 1440 هـ
احتلال سقطرى قرار عدواني أمريكي بامتياز
بقلم/ صحفي/طاهر العبسي
نشر منذ: 4 أشهر و 14 يوماً
الخميس 10 مايو 2018 02:09 م

الجميع يدرك بأن دويلة "الإمارات" هي مجرد أداة عميلة قذرة بيد أمريكا والكيان الصهيوني وليس بمقدورها القيام بممارساتها الشيطانية في اليمن والمنطقة إلا بتوجيهات من واشنطن وتل أبيب وبدعم كامل منهما، ووفق أجندة الصهاينة، كما هو حال النظام السعودي العميل، وبالتالي فإن أرخبيل محافظة سقطرى الحميرية اليمنية كان وما يزال هدفاً لأطماع أمريكا التي حاولت في الماضي بشتى الوسائل للهيمنة على هذه الجزيرة الحاكمة على بوابة المحيط الهندي وتحويلها إلى قاعدة عسكرية أمريكية وظلت تناور وترسم المخططات التآمرية للوصول إلى مراميها الخبيثة على أيدي أدواتها وركائزها المزروعة في خاصرة الأمة –الإمارات والسعودية وتعتبر أمريكا وإسرائيل منطقة باب المندب والجزر اليمنية في جنوب البحر الأحمر وبحر العرب وفي مقدمتها جزيرة سقطرى من الأهداف الاستراتيجية التي من أجلها شنت أمريكا والسعودية والإمارات وإسرائيل الحرب الإجرامية العدوانية على اليمن في الـ26 من مارس 2015م وحتى اليوم.

وفي هذا السياق وتأكيداً لما أشرنا إليه عن الأطماع الاستعمارية الصهيوأمريكية في اليمن التي تحتل بموقعها الاستراتيجي الحيوي أهمية عالمية بالغة لاسيما في ظل صراع المصالح الدولية المتنامي ..شاهد شعبنا عن كثب مجريات الاحتلال العسكري الإماراتي لسقطرى ومدى هشاشة حكومة فنادق الرياض التي لم تتجرأ حتى مجرد رفع مذكرة احتجاج رسمية إلى ما يسمى بمنظمة الأمم المتحدة لما قامت به قوى الغزو الإماراتي من جريمة احتلال عسكري مكتملة الأركان لا تقل في أهميتها عن احتلال عدن وبقية المحافظات اليمنية الجنوبية والشرقية وهذا ليس بغريب على من باعوا أنفسهم وشعبهم ووطنهم للعدوان الغاشم بثمن بخس من المال المدنس، وكل ما صدر عن حكومة "الفندق" مجرد بيان هزيل لا يرقى إلى مستوى احتلال الغزاة لجزء غال من الأرض اليمنية التي كانت وستبقى مقبرة الغزاة الطامعين مهما حاول المحتلون والغزاة النيل منها لبرهة من الزمن، وهم يدركون بأن الشعب اليمني لم ولن يفرط بشبر من أرضه مهما كانت التضحيات وستندحر قوى الشر والعدوان مهزومة ذليلة كما اندحر قبلها المستعمر البريطاني والتركي إلى مزبلة التاريخ.

لذلك كله تقع على عاتق الأحرار والشرفاء في المحافظات الجنوبية والشرقية المحتلة مهمة الدفاع عن السيادة اليمنية ومقاومة المستعمرين الجدد بكافة أشكال الكفاح والنضال الوطني حتى تحقيق النصر المؤزر ضد المعتدين، ومعهم والى جانبهم يقف الشعب كله على امتداد اليمن من شرقه إلى غربه، ومن شماله إلى جنوبه انتصاراً للإرادة اليمنية في الحرية والسيادة والاستقلال ورفض الهيمنة والوصاية الأمريكية السعودية على اليمن ,إذ تؤكد المواقف أن إرادة أبنائه الشرفاء لا تنكسر، بل تنتصر دوماً وهذا ما يجب أن تستوعبه أمريكا ومرتزقتها في المنطقة وأذيالهم في الداخل!!

عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
معركة الحديدة!!
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
أحمد الحسني
وحق لسلطنة عمان أيضاً
أحمد الحسني
مقالات
صلاح الدكاكسنحان قبيلتنا
صلاح الدكاك
عميد ركن/ فؤاد العماد في موكب الشهيد الرئيس
عميد ركن/ فؤاد العماد
اللواء طيار ركن/إبراهيم الشاميفي مقام الاستشهاد.. للرئيس الصماد
اللواء طيار ركن/إبراهيم الشامي
مشاهدة المزيد