الأحد 19-08-2018 14:18:02 م : 7 - ذو الحجة - 1439 هـ
مع اليمن وصمودها ضد العدوان
بقلم/ العميد الركن/علي غالب الحرازي
نشر منذ: شهرين و 7 أيام
الثلاثاء 12 يونيو-حزيران 2018 01:53 م

الكل مجمع على أن مما تتعرض له اليمن هو عدوان غاشم, فقد اصطف أبناء الوطن الشرفاء المخلصين ضد العدوان ودفاعاً عن سيادة اليمن وأمنه واستقراره ووحدته, ونحن كإعلام عسكري نعمل بالتوجيهات الصادرة من قيادة الثورة والوطن والقيادة السياسية والعسكرية ونؤدي واجبنا الوطني وننفذ مهامنا الإعلامية والعسكرية بمقارعة العدوان وفي كشف ألاعيبه وتضليلاته ونواجه حربه النفسية وحربه الناعمة بكل مسؤولية وبحرص وطني وبخبرات نوعية متوافرة تمتلكها دائرة التوجيه المعنوي وتديرها بكفاءة ومسؤولية..

نأتمر من الأخ وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي واللواء الركن عبدالكريم الغماري رئيس هيئة الأركان العامة واللواء الركن علي حمود الموشكي نائب رئيس هيئة الأركان العامة, وقبل هذا ننفذ توجيهات الرئيس مهدي محمد المشاط ورئيس الوزراء ونشعر بالاعتزاز أن قيادتنا هي على مستوى المسؤولية وتمتلك رؤية عميقة ونافذة إلى ثنايا الأحداث وتقود المعركة والمواجهة بتنسيق متكامل وبإدارة ناجحة أذهلت العالم وجعلت قيادة العدوان تقع في دوامة تساؤلات كيف تمكنت قيادة صنعاء من النجاح في إدارة المواجهة بكل مكوناتها السياسية والإعلامية والاقتصادية رغم الحصار الخانق ورغم تكالب كل قوى العدوان ضد اليمن وضد هذه القيادة الشابة التي تمتلك مهارة ربان محترف قادر على إدارة السفينة وسط الأمواج العاتية وتوحش كل الأعاصير والعواصف..

حقاً أن التاريخ سوف يسجل هذه الملحمة البطولية والمواجهة التاريخية في أنصع صفحاته وأبهى صوره وفي أعلى المقامات.. وسوف تبقى الشعوب والأجيال تتحدث عنها وتتمثلها وتستزيد منها الدروس العظيمة..

بقي أن نؤكد على أن انكسار الأبطال ورجال الرجال والإدارة الحكيمة والقوى المدافعة عن المبادئ والقيم والثبات والصمود والمواجهة لطغيان تحالف المعتدين والغزاة والمحتلين من سابع المستحيلات, وأن الغزاة والمعتدين سيحتاجون إلى قرن من الزمان حتى يصلوا إلى أهدافهم لأن كل سنتيمتر في اليمن سيكلفهم أثماناً باهظة, وستؤول كل محاولاتهم البائسة والتعيسة بالفشل الذريع, أما اليمن فهي مصانة بعناية الله سبحانه وتعالى وبالموقف الثابت لقائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي وبصمود الشعب في وجه هذه الهجمة الكونية.

ونحن في دائرة التوجيه المعنوي باسم كل منتسبيها وإعلامييها نؤكد لقيادتنا أننا سنواصل عملنا ومهامنا ونتولى مسؤوليتنا في مواجهة هذا العدوان الغاشم.

* القائم بأعمال دائرة التوجيه المعنوي

رئيس تحرير صحيفة «26سبتمبر»

عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
كاتب/ موسى الفرعي
تابوت التحالف العربي
كاتب/ موسى الفرعي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
توفيق الشرعبي
أعيادنا غير..
توفيق الشرعبي
مقالات
صلاح الدكاكيلقف ما يأفكون
صلاح الدكاك
مشاهدة المزيد