الخميس 23 نوفمبر-تشرين الثاني 2017
  بحث متقدم
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات إقتصادية
RSS Feed دكتور/أحمد اسماعيل البواب
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
النفط والغاز عصب الحياة
الخصخصة...
قطاع البريد والاتصالات
المصارف وإدارة التنمية الاقتصادية
الانفتاح الاقتصادي وحوكمة الشركات
جهود البلدان في توفير السكن اللائق
تحديث الاستثمارات في الموانئ
صناعة بلا دخان
إنجازات وتطلعات
التطورات السياحية

بحث

  
الصعوبات الاقتصادية
بقلم/ دكتور/أحمد اسماعيل البواب
نشر منذ: 3 سنوات و 3 أسابيع و يومين
الخميس 30 أكتوبر-تشرين الأول 2014 05:01 م

 
منذ أحداث الحادي عشر من سبتمبر 2001م وما تلاها من أزمات وصعوبات وتحديات اقتصادية متتالية عصفت باقتصاديات الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي ومختلف الاقتصاديات العالمية والتي لايزال أثرها واضحاً حتى يومنا هذا, فإننا نجد أن الوضع الاقتصادي الدولي يعاني من أزمات ومشاكل متواصلة وأن سببها عائد بصورة عامة إلى الأحداث الأمنية والأعمال الإرهابية المتطرفة وإلى الانكماش الاقتصادي وأوضاع بعض المصارف والمؤسسات المالية والعقارية والتأمينية والشركات الدولية. ولا شك أن اقتصاد الولايات المتحدة الأمريكية يعتبر المحرك الأساسي للاقتصاديات العالمية ويعتبر الاقتصاد الأمريكي المسؤول الأول عن الأزمات الاقتصادية وعواقبها فالملاحظ منذ سبتمبر عام 2001م ومنتصف عام 2008م وحتى يومنا هذا أن هناك عجزاً دائماً في الميزان التجاري الأمريكي وهبوط في حجم التمويل العقاري الأمريكي وجمود جام في تداول الأوراق والسندات والاستثمارات الأمريكية مما دفع معظم الاقتصاديات نحو الانكماش و أدي بالتالي لحدوث تضخم في تلك الاقتصاديات.وكان ولا يزال المراقبون والمحللون يأملون حدوث تحسن ملحوظ لوجود بعض الفرص والمجالات حول إمكانات التجارة والاستثمار في بلدان الشرق الأوسط وشرق آسيا وشمالي أفريقيا ومختلف البلدان النامية في كافة أنحاء العالم إلا أنه من المتوجب على الولايات المتحدة في المقام الأول وبقية بلدان العالم المتقدمة والغنية مساعدة بلدان العالم الأقل نمواً على الانتقال من النمط القديم في التنظيم الاقتصادي القائم على تحويلات المغتربين والعائدات النفطية وإدارة القطاعات إلى نمط التنظيم الحديث الذي يعتمد على التجارة والاندماج والتكتل الإقليمي والدولي وإدارة القطاع الخاص للقطاع العام.. وكذا مساعدتها في إعادة هيكلة اقتصادياتها بصورة علمية وعملية وتعزيز أمنها واستقرارها ومحاربة الإرهاب وتمويلاته كونه يضاعف من مخاطر الاستثمار ويضعف نمن قدرة القطاع الخاص على الاستثمار الاقتصادي والتحفيز.
فالاضطرابات الأمنية المتواصلة والأوضاع السياسية المتقلبة في معظم بلدان العالم النامي والأقل نمواً تشكل عائقاً أمام استكمال الخدمات الأساسية والبنى التحتية وتوفير المناخ الملائم للاستثمارات والنمو والتنمية الاقتصادية وتعيق التعاون والتكامل والتكتل بين كافة البلدان والمجتمعات
 
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع صحيفة 26سبتمبر نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات إقتصادية
مقالات إقتصادية
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
اليمن تقدم رغم التحديات
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
تركيا.. الاقتصاد القادم بقوة
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
آفاق الاتفاقيات التجارية
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
قطاع الطيران
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
السياحة البينية
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
البيع الالكتروني والتسوق العالمي
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
المزيد
جميع الحقوق محفوظة © 2012-2017 صحيفة 26سبتمبر
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.019 ثانية
أعلى الصفحة