الإثنين 27 مارس - آذار 2017
  بحث متقدم
عميد/يحيى محمد المهدي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed عميد/يحيى محمد المهدي
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
عميد/يحيى محمد المهدي
اهداف ومحددات مرحلة النهوض بالمسؤوليات
استنهاض قدرات الشعب وثبات إرادته الوطنية
الاعلاميون.. والرسالة الوطنية الأسمى
العدوان مازال يبحث عن جيوش مستأجرة
اندحار أوهام العدوان وأذيالهم!
عدوان هستيري.. وصمود أسطوري
الكيان السعودي أداة رخيصة بيد إسرائيل !!
عاصفة الهدم .. منتج استعماري عالمي بأدوان عربية
على تخوم أرضنا تحطمت أحلام المعتدين الغزاة !!
من الصمود إلى الانتصار

بحث

  
كرامتنا الوطنية تأبى أن تمس
بقلم/ عميد/يحيى محمد المهدي
نشر منذ: 3 أسابيع و 4 أيام و 6 ساعات
الخميس 02 مارس - آذار 2017 04:56 م

من يهن يسهل الهوان عليه
مالجرح بميت ايلام..
رحم الله الشاعر الذي قال هذا البيت.. أقول هذا وأنا كنت أتابع الحالة المزرية للفار هادي الذي تلقى اهانات لا قبيل للنفس السوية على تقبلها وهو يستدعى إلى أبوظبي ليقابله مدير الاستخبارات الذي كما تردد أنه حقق معه ومن ثم طلب منه المغادرة فورا ليتوجه إلى الرياض التي بعثت له دبلوماسي سعودي سابق وأنا عندما استضافتني فضائية "نبأ" أوضحت لهم أن هادي قد انساق الى مراتب متدنية من الاحساس بالكرامة والوطنية ولذلك فإن تتم زيارة هادي للأسف الشديد انه أعلن خيانته للوطن وباع الوطن منذ ان تولى الشرعية والقانون تحت يده والشعب تحت يده وكل الفرق السياسية تحت يده لكنه راى بان الذي اوصله اصلا الى سدة الحكم هي دول الخليج لذلك كان يعمل لصالح دول الخليج مثل السعودية قبل ان يرتضي الشعب تماما حتى ان ما يسمى بـ(عاصفة الحزم) بدأت واعترف انه لم يكن يعلم بها أو بموعدها أو بمناطق استهدافها وهو قد صرح بذلك انه لم يكن على علم وانهم لم يستشيروه وهم بدوا بهذه الحرب ولذلك لا نستغرب من ان نراه في ذلك الوضع المزري والموقف المشين اهانته في لحظة كانت قد بدأت الامارات وبدأ هادي يجني ثمار خيانته وبيعه للوطن تعرض لموقف مهين في مطار عدن من الهبوط اولا في مطار عدن عبر مرتزقتهم من (الحراك الجنوبي) مما أدى الى مواجهات في المطار بين فريق هادي ومليشياته ومليشيات الامارات ومن ثم تم الرفض لاستقباله سياسيا في مطار ابوظبي وأعلن اللواء رئيس الاستخبارات الاماراتي بأنه لا يرغب بمقابلته.
هادي بأنه عين الجنرال العجوز علي محسن الاحمر نائبا له وهو معروف انه زعيم الاخوان في اليمن وراعي تنظيم القاعدة وهو في ذات الوقت متهم بالتواطؤ مع السعودية لتمكين الاصلاح من عدن ومن المحافظات الجنوبية والعبث بالجنوب وانه سلم محافظة ابين للقاعدة .. السعودية تعتبر هادي دمية لتمرر ما تريد من شرعنة هذه الحرب وهذا العدوان لا اقل ولا اكثر .. هي لا تريده ان يكون رئيسا لأنه لا يصلح لأي مرحلة إلا لهذه المرحلة التي يريدون فرض الحرب على اليمن وتدمير مقدراته وموارده وبناه الأساسية.
أليس صحيحا أن السعودية استطاعت ان تدخل الامارات في حلف معها لضرب ابناء اليمن دون أي اسباب تذكر .. ألا تستطيع السعودية ان ترغم الامارات ان تفتح للخائن عبدربه هادي ابواب قصر المعاشيق ومطار عدن ليدخل؟ هي تستطيع ذلك لكن المسألة تسير في إطار لعبة مواقف مابين الامارات والسعودية ودون شك هناك صراع ما بين السعودية وما بين الامارات على المصالح في اليمن، كون الامارات تريد ان تستأثر بالمحافظات الجنوبية دون تدخل السعودية هذا مما لاشك فيه بان القطيعة بين متحالفي العدوان آتية وبان هذا العدوان سيرتد بالضرر والخسائر والصراعات على نفسه ولقد قال النبي صلى الله عليه وعلى آله (من اعان ظالما اغري به ) وفي الاخير نجد بان السعودية والامارات هم ينفذون خطة امريكية واومر امريكية, لان الحرب هي امريكية بامتياز , لوكان هناك توجيهات امريكية للامارات والسعودية في وقف الحرب لاوقفوها.
هي اعلنت من حوالي عام بأنها سوف تنسحب ولكن كان مجرد مغالطة اعلامية والامارات انسحبت تكتيكيا جراء الخسائر الكبرى التي منيت بها في مارب وعدد القتلى الذين فجعت بهم فاضطرت الى سحب قواتها الغازيه من ابناء الامارات واستبدلتها بمرتزقة ولكنها مازالت الى الآن تشترك في توجيه ضرباتها العدوانية وتشترك في العمل ومع ذلك يبقى الصراع قائما بينهما جراء المصالح المتقاربة بينهما وهناك ما يدل على ذلك الصراع خلف الكواليس ووسط هذه المعمعة فإن هادي اصبح ورقة محروقة لدى الجميع والدليل عليه بان السعودية لم تستقبله إلا بتلك الصورة الهزيلة، كما ان الامارات رفضت استقباله ومنعت دخوله عدن كل هذه الاشارات تدلل على انه اصبح كرتا محروقا وورقة غير مرغوب فيها سياسيا وواقعا ومواقف.. حتى في اطار المحافظات الجنوبية لأنه فاقد للحاضنة الشعبية في الجنوب ذاته.
اليوم.. وفي الوقت الراهن وبعد قرابة عامين من العدوان والحرب المدمرة ضد اليمن، تبين ان العدوان ذاهب الى زوال وان مواقفهم سوف تتعرض للانفراط والتلاشي وان الانتصار هو حليف شعبنا وقواته المسلحة.


عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
كاتب/ أحمد الحبيشي
حاطب ليل ..
كاتب/ أحمد الحبيشي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عميد/ يحيى محمد المهدي
اهداف ومحددات مرحلة النهوض بالمسؤوليات
عميد/ يحيى محمد المهدي
مقالات
كاتب/احمد ناصر الشريف
أسباب تمادي النظام السعودي في عدوانه على اليمن..!
كاتب/احمد ناصر الشريف
سياسي/عبد الله علي الصبري
تركة الرجل المريض
سياسي/عبد الله علي الصبري
صحفي/طاهر العبسي
معركة الساحل الغربي من أهم المعارك!!!
صحفي/طاهر العبسي
بقلم/‏‏أيمن محمد قائد‏
صمود اسطوري
بقلم/‏‏أيمن محمد قائد‏
سياسي/عبد الله علي الصبري
مليارات (المهفوف) وقطار بن دغر !
سياسي/عبد الله علي الصبري
صحفي/عبدالرحمن أبوطالب
حتى لا نقتل انفسنا .. او نخرج من ديارنا
صحفي/عبدالرحمن أبوطالب
المزيد
جميع الحقوق محفوظة © 2012-2017 صحيفة 26سبتمبر
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.065 ثانية
أعلى الصفحة