ايران: إدارة ترامب لم تدخرا أي جهد لإعاقة الحل السياسي في اليمن

 اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده أن إطلاق صفة ما يسمى الإرهاب على أنصار الله من قبل أمريكا، سيؤثر على الحل السلمي للازمة في اليمن.

  ايران: إدارة ترامب لم تدخرا أي جهد لإعاقة الحل السياسي في اليمن

 اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده أن إطلاق صفة ما يسمى الإرهاب على أنصار الله من قبل أمريكا، سيؤثر على الحل السلمي للازمة في اليمن.

ووفق وكالة "إرنا" قال زاده في تصريح له مساء الأربعاء: إن هذا القرار يمثل آخر جهود حكومة ترامب لاستكمال دورها المخرب في الحرب المشينة المفروضة على اليمن، والتي ستضع الحل السياسي ومفاوضات السلام في هذا البلد أمام طريق مسدود.

أضاف أنه منذ بداية الحرب ضد اليمن، كانت أمريكا الداعمة الرئيسية لجرائم الائتلاف الذي تقوده السعودية ضد هذا البلد، مؤكدا أن أمريكا لم تدخر أي دعم مالي وعسكري في هذا الخصوص.

وأوضح أن حكومة ترامب ووزارة خارجيته أيضا لم تدخرا أي جهد لإضرام نار الحرب وإعاقة جميع القنوات المؤدية إلى حل سياسي للازمة اليمنية.

وعبر خطيب زاده عن أمله بأن يتخذ المجتمع الدولي موقفا ضد هذا القرار البغيض التي اتخذته وزارة خارجية كيان ترامب.

تقييمات
(0)