مشرعون:على بايدن تغيير سياسة ترامب

 

26سبتمبرنت ترجمة: عبدالله مطهر

 قال موقع (ميدل إيست آي البريطاني ) إن المشرعين الأمريكيين ينتقدوا تصنيف إدارة ترامب لأنصار الله كجماعة إرهابية من شأنه هذا الأمر يعتبر "حكم إعدام" لليمنيين العاديين وحثوا الرئيس المنتخب على إلغاء القرار عندما يتولى منصبه.

مشرعون:على بايدن تغيير سياسة ترامب

وأكد أن السيناتور كريس مورفي انتقد إعلان وزير الخارجية مايك بومبيو يوم الأحد - واصفا إياه بأنه "قصير النظر" و "حكم بالإعدام" لملايين اليمنيين الذين يعانون من سنوات العدوان.

وأضاف مورفي على تويتر يوم الاثنين أن هذا الأمر سيقطع  المساعدات الإنسانية ويجعل محادثات السلام شبه مستحيلة ومع ذلك يجب على بايدن عكس هذه السياسة في اليوم الأول من توليه السلطة.

كما ندد عضو الكونجرس جريجوري ميكس ، رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب بالتصنيف وقال إنه يعرض حياة الشعب اليمني للخطر.

ووفقاً للموقع أن هذا القرار المتهور هو يشكل ضربة مدمرة لفرص السلام وتحريض من قبل إدارة ترامب يفاقم الوضع والمعاناة في بلد يمر بأكبر أزمة إنسانية في العالم"، كما أن تنصيف أنصار الله بالإرهاب سيؤدي إلى تقييد تدفق المساعدات الإنسانية غير الكافية في هذه الدولة التي تعاني من المجاعة والأفتقار إلى المواد الطبية.

وأكد الموقع أن ترامب استخدم حق النقض ضد العديد من جهود الكونغرس لإنهاء الدعم الأمريكي لليمن، بينما قال بايدن مراراً وتكراراً إنه يخطط لإنهاء مساعدة واشنطن للتحالف الذي تقوده السعودية.

الموقع رأى أن إعلان يوم الأحد كان الأحدث في سلسلة من القرارات التي اتخذت في اللحظات الأخيرة من رئاسة ترامب والتي سيكون لها تداعيات كبيرة على إدارة بايدن القادمة.. ومع ذلك سينتقل التصنيف الآن إلى الكونغرس، الذي أمامه فترة حتى التاسع عشر من يناير لمنعه، أي قبل يوم واحد من تنصيب بايدن.

وتابع الموقع أن سكوت بول وهو أحد الساسة في منظمة أوكسفام دعا أمريكا وعلى وجه الخصوص بايدن إلى التراجع عن التصنيف فور توليه منصبه، واصفاً هذه السياسة بنتائج عكسية لجهود السلام.

وقال بول في بيان "كل يوم تبقى فيه هذه التصنيفات سارية المفعول سيزيد من معاناة العائلات الأكثر فقراً في اليمن. ندعو الرئيس المنتخب بايدن إلى إلغائها فور توليه منصبه.

تقييمات
(0)