أكد الحرص على تنفيذ مهام جهاز الأمانة العامة للمجلس.. الراعي: الأقنعة باتت مكشوفة وظهر قبح تحالف العدوان وهرولته للتطبيع

أكد الحرص على تنفيذ مهام جهاز الأمانة العامة للمجلس.. الراعي: الأقنعة باتت مكشوفة وظهر قبح تحالف العدوان وهرولته للتطبيع

عقد بمجلس النواب أمس اجتماع برئاسة رئيس المجلس الأخ يحيى علي الراعي ضم نائب رئيس المجلس عبد الرحمن الجماعي وأمين عام المجلس الدكتور رشاد الرصاص ورؤساء الدوائر ونوابهم ومديري المكاتب وعدداً من المستشارين.

وفي الاجتماع أكد رئيس مجلس النواب الحرص على تعزيز التعاون وتوحيد الجهود والعمل بروح الفريق الواحد لتنفيذ المهام المنوطة بأعمال جهاز الأمانة العامة والدوائر والمكاتب التابعة لها.
وحث على مضاعفة الجهود لمواكبة التطورات للارتقاء بالأداء الإداري والتنظيمي والفني بما يكفل تنفيذ المهام في إطار تعزيز جبهة الصمود في وجه العدوان وأدواته ما يجسد إسناداً للمرابطين في الجبهات لمواجهة تحالف العدوان.
وحيا رئيس مجلس النواب أبطال الجيش والأمن واللجان الشعبية على ما يبذلونه من جهود وما يحققونه من انتصارات في مختلف الجبهات دفاعاً عن الوطن ومواجهة الغزاة.
وحث على المزيد من الصمود والثبات حتى تحقيق النصر المؤزر واستعادة السيادة اليمنية على كامل التراب والجزر والمياه اليمنية ودحر المحتلين.
كما حث الأخ يحيى علي الراعي كافة أبناء الشعب اليمني على المزيد من التلاحم وتوحيد الصفوف لإسقاط رهانات العدوان وأدواته.
وقال" إن الأقنعة باتت مكشوفة وظهر قبح تحالف العدوان وهرولته للتطبيع والموالاة مع الكيان الصهيوني الذي يعتدي على الشعب الفلسطيني وقتل الأطفال وهدم المنازل كما يفعل تحالف العدوان بحق أبناء الشعب اليمني منذ ما يقارب ست سنوات".
وفي الاجتماع تم قراءة الفاتحة ترحماً على أرواح شهداء الوطن الذين قدّموا أرواحهم رخيصة وهم يدافعون عن اليمن.
وناقش الاجتماع القضايا المتعلقة بالجانب الإداري والفني لجهاز الأمانة العامة والدوائر التابعة لها واتخذ إزاءها القرارات المناسبة.