الإثنين 25-06-2018 22:49:51 م : 11 - شوال - 1439 هـ

الأسد / الحرب السورية لن تنتهي عند دير الزور

الثلاثاء 07 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 09 مساءً / 26 سبتمبر نت
عدد القراءات (2049)

قال الرئيس السوري بشار الأسد يوم الثلاثاء إن الجيش السوري وحلفاءه سيواصلون القتال في سوريا بعد نهاية المعركة في محافظة دير الزور حيث يحتفظ تنظيم الدولة الإسلامية بآخر موطئ قدم كبير له.

الرئيس السوري بشار الأسد (إلى اليمين) يتحدث مع علي أكبر ولايتي مستشار السياسة الخارجية للزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي في صورة لرويترز حصلت عليها من الوكالة العربية السورية للأنباء. (لم يتسن لرويترز التحقق على نحو مستقل من صحة الصورة. تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط.)
وأشار أيضا إلى أنه قد ينقل الحرب إلى قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة والتي تسيطر على أكثر من ربع سوريا بالقول إن الحرب تستهدف الذين يسعون إلى ”تقسيم الدول وإضعافها“.

وجاءت تصريحاته عقب لقائه مع علي أكبر ولايتي مستشار السياسة الخارجية للزعيم الأعلى الإيراني علي خامنئي.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) عن الأسد قوله ”الانتصارات التي تحققت ضد التنظيمات الإرهابية بدءا من حلب وليس انتهاء بدير الزور شكلت ضربة حاسمة أفشلت مشاريع التقسيم وأهداف الإرهاب والدول الراعية له“.

ويعتبر الأسد جميع الجماعات التي تقاتل الدولة السورية منظمات إرهابية.

الرئيس السوري بشار الأسد في صورة من أرشيف رويترز.
ويشن الجيش السوري هجوما ضد الدولة الإسلامية في محافظة دير الزور، وفي الأغلب على الضفاف الغربية لنهر الفرات، وذلك بدعم من القوة الجوية الروسية وفصائل مسلحة تدعمها إيران.

كما تقاتل قوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف من فصائل عربية وكردية مسلحة، تنظيم الدولة الإسلامية في دير الزور. وتركز قوات سوريا الديمقراطية على الأراضي الواقعة شرقي النهر، الذي يمر وسط المحافظة الغنية بالنفط، تساندها في ذلك ضربات جوية تقودها الولايات المتحدة وقوات خاصة.

وكان ولايتي أعلن يوم الجمعة أن قوات الجيش السوري ستتقدم قريبا لانتزاع السيطرة على الرقة من قوات سوريا الديمقراطية واتهم الولايات المتحدة بالسعي إلى تقسيم سوريا بوضع قواتها شرقي الفرات.

وقال في تعليقات تلفزيونية خلال زيارة لبيروت ”سنشهد في القريب العاجل تقدم قوات الحكومة... في سوريا وشرق الفرات وتحرير مدينة الرقة“.

كما تدعم تركيا جماعات معارضة في جيب في شمال سوريا واقع بين مناطق يسيطر عليها الأكراد. وكان جيشها بدأ الشهر الماضي إقامة نقاط مراقبة في محافظة إدلب في شمال غرب سوريا ضمن اتفاق مع روسيا وإيران.

وقال الأسد في اجتماعه مع ولايتي إن المعركة ستستمر ”حتى استعادة الأمن والاستقرار لجميع الأراضي السورية“.

كلمات دالّة

أخبار عاجلة
تدمير طقم عسكري محمل بمرتزقة الجيش السعودي بعبوة ناسفة في تبة الفراص بصحراء الأجاشر
جيزان: قنص2 من مرتزقة الجيش السعودي في موقع بجل والكاتيوشا تدك تجمعاتهم وآلياتهم في معسكر الصيابة
جيزان: قنص اثنين من مرتزقة الجيش السعودي في موقع بجل
مارب: مصرع مرتزقة بينهم قيادات بتدمير آليتين في جبهة الضيق بمديرية صرواح
تعز: تدمير مدرعة وآليتين محملة بمنافقي العدوان في مفرق الوازعية بصواريخ موجهة ومصرع من كان على متنها
وحدة الإسناد المدفعي للجيش واللجان تدك تحصينات الغزاة والمرتزقة في الجاح الأسفل بالساحل الغربي وتدمر آليتين

وكيل محافظة عمران يتفقد جرحى مجزرة العدوان بمدينة عمران

2018-06-25
178 ) مشاهدة
تفقد وكيل محافظة عمران أمين فراص اليوم أحوال الجرحى بمستشفى عمران العام جراء مجزرة طيران العدوان التي ارتكبها مساء أمس في أحد الأحياء السكنية بمدينة عمران وراح ضحيتها أكثر من 24 شهيدا وجريحا. واطلع الوكيل فراص ومعه ممثلو المنظمات الإنسانية، على الأضرار التي لحقت بمنازل المواطنين ومسرح الجريمة التي ارتكبها طيران العدوان قراءه التفاصيل
عرض المزيد

سبتمبر موبايل