الثلاثاء 23-04-2019 12:51:09 م : 18 - شعبان - 1440 هـ

جدل سعودي حول نوايا فتح المحال وقت الصلاة..وأئمة مساجد / السعوديون في غفلة من أمرهم

الجمعة 23 مارس - آذار 2018 الساعة 12 صباحاً / 26 سبتمبر نت :
عدد القراءات (3355)

السعوديون في غفلةٍ من أمرهم، يقول أحد أئمة المساجد في غرب السعوديّة الشيخ ناصر الخثعمي، ﻻ يرغب الشيخ في الحديث لنا تفصيليّاً بعد علمه أن الصحيفة “ محجوبة ” داخل اﻷراضي السعوديّة، ﻻ يُطيل الكﻼم، يُكرّر على سمعه المصدر عِدّة أسئلة، للتعليق عن نيّة حُكومة البﻼد إلغاء إغﻼق المحال التجاريّة خﻼل مواقيت الصﻼة، واﻵثار المُترتّبة على ذلك، فيكتفي الرجل بالقول مُجدّداً، “ السعوديون في غَفلةٍ من أمرهم

.” الصحافي أحمد التميمي، ومع قلّة المصادر السعوديّة التي ترغب بالحديث لمراسل هذه الصحيفة وامتناعها عن التعليق، يقول بعد استعراض الموقف مع الشيخ المذكور له، أن الشيخ الخثعمي يُدرك حقيقة انطفاء أمجاد رجال الدين وهيبتهم، وإن كان رموز التيّار اﻹسﻼميّ بعظمتهم، خلف القُضبان، فكيف هو الحال مع أئمة المساجد الصغيرة، والذين ربّما لم يسمع أحداً باسمهم يوماً، سيختار السﻼمة حتماً

. ﻻ يقتصر الحديث فقط هذه اﻷيّام عند إغﻼق المحال في مواعيد الصلوات الخمس، بل تتوارد اﻷنباء عن نيّة مُبيّتة يقول الكاتب الصحافي عبدالله المسعود وفق توقّعاته، أن عهد البﻼد الجديد، سيُعلن حتماً إلغاء ما يُعرف باسم هيئة اﻷمر بالمعروف، والنهي عن المُنكر نهائياً، بل يتردّد كما يقول عن توصية جديدة، ربّما يتم طرحها في مجلس الشورى، تتحدّث عن إيجابيّات، وسلبيّات الهيئة التي حكمت البﻼد “ شرعيّاً ” مُنذ 80 عاماً، وحتى منذ تأسيس الدولة السعوديّة اﻷولى، ومبدأ شراكة الحُكم بين العائلة السياسيّة آل سعود، والدينيّة آل الشيخ، وذلك ربّما تمهيداً ﻹعﻼن وفاتها .

وبعيداً عن الواقع، يُثار جدل إغﻼق المحال مُجدّداً عبر منصّة تويتر ” افتراضيّاً، ويتصدّر هذا الجدل منصّة التدوينات القصيرة “ تويتر ” قائمة الترند خﻼل إعداد هذا التقرير، تحت عُنوان “ تسكير المحال وقت الصﻼة ” ،

ويبدو أن المُعترضين على الخُطوة اﻹسﻼميين هذه المرّة أكثر عدداً، وحماسة، وتفوّقاً، فيقول فهد العقيلي : “ قلتها سابقآ واﻻن سأقولها المسألة ماهي فتح المحﻼت وقت الصﻼه همآ لهم المسأله حربآ على الدين وفصله عن نظام الدوله يريدون اسقاط الشريعه حبه حبه ابتدئو بتحرير المرأه وخلعها من حجابها وعفتها واختﻼطها بالرجال وسينتهون ب اقفال المساجد ان قدرو فعلوها .”

أما ياسر الفيصل : فقال “ عدد الساعات اللي مفتوحه فيهه المحﻼت 13 وكل اغﻼقات الصﻼوات ماتجي ساعتين يعني عندك 11 ساعه تقضي فيها ماحبكت تقضي في اوقات الصﻼة؟ مايطالب بهالمطالبات اﻻ اللي مايصلون ومايعرفون الطهاره وحياتهم سيئه وغير منظمه .”

وتخلّل الوسم “ الهاشتاق ” هجوم عنيف طال التيّار الليبرالي فعلّق عبدالعزيز الجاسر على حماستهم ﻹسقاط الشريعة عن البﻼد : “ الليبرالليين المغفلين يقولون تسكير المحال وقت الصﻼه يخسر الدوله مليارات في السنه يعني اللي كان بيشتري وقت الصﻼة ولقى المحﻼت مسكره بيروح دوله ثانيه ترى بعد الصﻼة بيرجع يشتري اللي يبيه من نفس المحل لهالدرجه شايفين الناس يصدقون هذا الكﻼم؟ .

” وردّ المُتحمّسون من السعوديين لعهد محمد بن سلمان اﻻنفتاحي في سياق تبريرات فتح المحال : المرضى والجوعى، والبنات التي تسقط عنها الصﻼة، هؤﻻء ما ذنبهم كي تُغلق عليهم المحال، وفي سِياقٍ مُتَّصل ساق بعض النشطاء أسباب أكثر جديّة في صِحّة جواز فتح المحال، حيث ربطوها بالتأخير الظالم على أهل الكِتاب واﻷديان اﻷُخرى، ودفع حتى المُسلمين إلى اﻻختباء بسيّاراتهم حتى انقضاء وقت الصﻼة اﻹجباري

. هذا الجَدل “ التويتري ” ، يرى مختصون في الشأن المحلّي، أنه ﻻ يصنع تغييراً حقيقيّاً على مُستوى القرار السياسي اﻷعلى، وهو مُجرّد تهيئة افتراضيّة، فبحسب الوقائع المُتتالية، تبيّن أن الغضب “ السعودي ” ، وحتى الرأي العام، يُمكن تغييره، والتﻼعب به عبر المنصّات وخاصّةً “ تويتر ” ، وإن كان حقيقيّاً فتأثيره محدود، نظراً لسياسة القبضة اﻷمنيّة، وتتحدّث حسابات نُشطاء مُعارضين بعينهم، عن كميّة الخوف والرعب التي بثها العهد الجديد في النفوس، سواء كانوا مُواطنين، أو مسؤولين، أو رموزاً في العائلة الحاكمة، فالتغيير مع الخوف على كافّة اﻷصعدة مُستحيل

. الثابت يقول مراقبون، أن العربيّة ستنزع عباءة الوهابيّة، بتحميلها المسؤوليّة لغيرها من أفكار إسﻼميّة يعتبرها الغرب مُتطرّفة، وستدخل عالم اﻻنفتاح على الطريقة الغربيّة، والتي تقتصر على جُزئيّة الحفﻼت الغنائيّة، واﻻختﻼط، بعيداً عن أي حُريّات تُذكر، والرأي العام يُدرك ذلك تماماً، فالحُريّة في السعوديّة إمّا إسﻼميّة مُفرطة تقتلع عُيون الحالمين بالعلمانيّة، أو علمانيّة، تزج برؤوس من كانوا أسياد القوم، بلحاهم، وأثوابهم القصيرة في السجون، ﻻ وسطيّة في بﻼد الحرمين، يقول مراقبون

 

 “ رأي اليوم -”


كلمات دالّة

أخبار عاجلة
عسير: انكسار زحف واسع لمرتزقة الجيش السعودي في أبواب الحديد ومصرع العديد منهم
الثلاثاء 23 إبريل-نيسان 2019 الساعة 11:39:43 صباحاً
نجران: انكسار زحف لمرتزقة الجيش السعودي في الشبكة وتكبيدهم خسائر في الأرواح والعتاد
الثلاثاء 23 إبريل-نيسان 2019 الساعة 11:05:29 صباحاً
عسير: 4 غارات لطيران العدوان السعودي الأمريكي على منطقة مجازة
الثلاثاء 23 إبريل-نيسان 2019 الساعة 10:46:21 صباحاً
مصرع وجرح أكثر من 15 مرتزقا بكمين لوحدة الهندسة استهدف 3 آليات في جبهة حيران في حجة
الثلاثاء 23 إبريل-نيسان 2019 الساعة 10:01:05 صباحاً
السيد: القبائل اليمنية حاضرة إلى جانب الجيش في الجبهات بكل ما يمكن من سلاح ورجال وتضحية
الإثنين 22 إبريل-نيسان 2019 الساعة 09:27:59 مساءً
السيد: لدينا أهداف استراتيجية وحيوية وحساسة ومؤثرة يمكن استهدافها في حال القيام بأي تصعيد في الحديدة، وقوى العدوان تفهم ماذا نعني
الإثنين 22 إبريل-نيسان 2019 الساعة 09:22:05 مساءً

مرتزقة العدوان يخرقون اتفاق التهدئة بمحاولة تسلل فاشلة في الدريهمي

2019-04-22
287 ) مشاهدة
أفشل أبطال الجيش واللجان الشعبية، اليوم الاثنين، محاولة تسلل للغزاة والمرتزقة باتجاه الدريهمي بالحديدة. وأكد مصدر أمني أن مرتزقة العدوان أقدموا على خرق اتفاق التهدئة محاولين التسلل باتجاه الكوعي في مديرية الدريهمي، مضيفا أن ابطال الجيش واللجان أفشلوا محاولة التسلل وتمكنوا من قتل وجرح عدد من المرتزقة. وأشار المصدر إلى أن قراءه التفاصيل
عرض المزيد

  

سبتمبر موبايل