صدمة في الهند من اغتصاب هندوس لطفلة مسلمة ثم قتلها وسحق جمجمتها بحجر
الموضوع: قضايا وحوادث

ﻻ تزال الهند تحت وقع الصدمة بعد تعرض فتاة مسلمة في الثامنة من العمر ﻻغتصاب جماعي ثم القتل، في حادثة تعيد التوترات بين الهندوس والمسلمين الى الواجهة بحسب تحقيق الشرطة .

وقد عثر على جثة الطفلة التي تنتمي الى قبيلة فقيرة من الرحل في كانون الثاني /يناير في كاتوا جنوب وﻻية جامو وكشمير الهندية حيث الغالبية الهندوسية .

واختفت الطفلة عندما ذهبت الى الغابة بحثا عن مهر ضال .

بحسب القرار اﻻتهامي للشرطة الذي نشر هذا اﻻسبوع خطفت الطفلة بايدي سكان محليين عمدوا الى تخديرها قبل احتجازها لخمسة ايام في كوخ ثم في معهد هندوسي .

وخﻼل احتجازها عمد عدة رجال بينهم شرطي الى اغتصابها الواحد تلو اﻻخر .

ثم تم خنقها وسحق جمجمتها بحجر . وتم توقيف ثمانية رجال في هذه الجريمة .

وبحسب المحققين نفذوا عمليتهم بفضل تواطؤ قروي محلي ﻻشاعة الذعر بين الرعاة المسلمين الذين تنتمي اليهم الطفلة وثنيهم عن القدوم الى منطقتهم .

وحاول اعضاء في نقابة المحامين المحلية قطع طريق الشرطيين هذا اﻻسبوع اثناء توجههم الى المحكمة لرفع القرار اﻻتهامي ضد المتهمين وجميعهم من الهندوس .

وفي مقال نشر الجمعة في صحيفة “ انديان اكسبرس ” قال المثقف براتاب بهانو ميهتا “ سلوكنا كمجتمع في قضية اغتصاب وقتل طفلة في الثامنة من العمر في كاتوا كان حقيرا لدرجة انه يمكننا القول بدون مبالغة ان المعايير اﻻخﻼقية في الهند نسيت او الغيت تماما من قبل حراس القانون واﻻخﻼق والفضيلة .”

 
26 سبتمبر نت :
السبت 14 إبريل-نيسان 2018
أتى هذا الخبر من 26سبتمبر نت:
http://26sep.net
عنوان الرابط لهذا الخبر هو:
http://26sep.net/news_details.php?sid=135645