السبت 07-12-2019 04:58:32 ص
هرمنا أيها الأوباش!
بقلم/ عبدالله بشر
نشر منذ: 8 سنوات و 3 أشهر و 24 يوماً
السبت 13 أغسطس-آب 2011 12:53 ص

* إعلان المجلس الانتقالي، الوطني، الانقاذ، تعيين قيادة الثورة...الخ، مسميات ما أنزل الله بها من سلطان، ما برح زعماء عصابات "المشترك"، وإعلامه السفيه يلوكونها كاللبانة في فم حبلى شبقة، يعتقدون أنهم بذلك يرهبون 95% من الشعب اليمني الأبي، الذي لا يعير هذه الفزاعة السخيفة أي اهتمام، أو يلقي لها بالاً.. بل وغدت لدى كثيرنا مبعث تندّر وسخرية، كقول أحدهم (مثلاً): "ما مرة شخت من طاقة".. و "لو هي شمس.. كان من أمس".. و"يخزُّوها"!.

** ونزيد على ذلك: "لقد هرمنا" أيها الأوباش، نفذوا تهديدكم – إن كنتم صادقين- ولكن عليكم أن تتيقنوا جيداً بأن الأيادي والأرجل والرقاب ستُكسر، كما وستتحطم جماجم من يتهور لفعل جرم الانقضاض على الشرعية الدستورية، على أيادي الملايين، وليس القوات المسلحة والأمن، ومن ضمنها "القوة الضاربة" الأمن المركزي والحرس الجمهوري وحسب.. نعني الشعب الذي يمثل تسونامي بشري سيسحق كل من أمامه، دفاعاً عن قناعاته الرافضة واللافظة لدعوات الخونة والمرتزقة والفاشلين في كل شيء!..

* لعل وعسى هناك من يفهم، قبل أن يندم، بركونه على وهم "فرقة حسب الله" أو "بقايا القاعدة" أو حتى "تجار ماركة الموزة".. و"من كذّب جرّب" ليتأكد من أن ما يرتزحون عليه سيتحول إلى عهن منفوش!.

 

- صحيفة الجمهور