الإثنين 19-08-2019 20:02:49 م
الانسحاب من دماج تلبية لرغبة الشيخ الحجوري
بقلم/ بقلم/الأستاذ
نشر منذ: 5 سنوات و 7 أشهر و 3 أيام
الثلاثاء 14 يناير-كانون الثاني 2014 07:41 م
احمد المخلافي
تباينت الأراء والتحليلات والمواقف على خلفية اعلان انسحاب السلفيين من دماج بعد شهور عجاف من المواجهات والدماء المسكوبه التي دفعها المواطنون في تلك المنطقة ثمن لموقفهم وطلبهم للعلم في معهد دماج والتي للآسف أرادها البعض بوابة ومصدا ومتنفسا لها من ضغوط المواجهات الحوثيه عليها في مناطقها ومعاقلها وهذا ما أكدته الحملة الإعلامية المسعوره والمظلله للرأي العام

والتي ادعت فيها تلك الجهات بأن ضغوطا رئاسية وراء موافقة الشيخ الحجوري والسلفيون على الانسحاب من دماج بينما الحقيقة التي يجهلها البعض ان تلك القوى قد أصابها من الهلع والجزع مالم تعرفه او يخطر لها على بال جراء تقدم الحوثيين في مناطق نفوذهم ومعا قلهم وكانو على استعداد للمساومه بدماج وبأي ثمن أخر لحفظ ماء الوجه وإيقاف الزحف الحوثي نحوهم وكانت ورقة دماج الثمن في صفقة الانسحاب للتنفيس عليهم وعندما تكشفت تلك الأوراق بعد فك الخناق عنهم من خلال توقيع الصلح مع الحوثيين في كل الجبهات أدركوا خطيئتهم في مقايضة دماج بالسلام وراحو يفتشو ويبحثوا عن شمااعة يعلقوا عليها اثمهم ويداروا سؤتهم عبر الاخبار والتسريبات المظللة بأن رئيس الجمهورية هو من ضغط على السلفيين في دماج بالانسحاب وهذا عار من الصحه ومجاف للحقيقه لان رئيس الجمهورية كان رده واضحا في هذا الموضوع بشهادة الحجوري بذاته من خلال رده على رسالة الشيخ الحجوري ومفادها أنتم من تحكمون على وضعكم وتقدرون موقفكم وعليكم اتخاذ ما يناسبكم ونحن سندعم اي توجه للسلام وحقن للدماء
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
إلى هنا وكفى!!
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: بلوغ عدوانية التحالف مرحلة التكاشُف
عبدالسلام التويتي
مقالات
كلمة  26 سبتمبربشائر يمن مشرق
كلمة 26 سبتمبر
كاتب/أحمد الحبيشيالإرهاب والسيادة الوطنية
كاتب/أحمد الحبيشي
دكتور/عبدالعزيز المقالححافظوا على وطنكم الجميل
دكتور/عبدالعزيز المقالح
مشاهدة المزيد