الثلاثاء 19-11-2019 10:37:06 ص
الضغط .. براءة الملح..!!
بقلم/ كاتب صحفي/عبدالله الصعفاني
نشر منذ: 11 سنة و 3 أشهر و 23 يوماً
السبت 26 يوليو-تموز 2008 09:14 ص
هل من حق الطبيب أن يسأل مريضه لماذا تسمح لضغطك بأن يرتفع..؟

 على أهمية السؤال أجزم أن مثل هذا السؤال بحاجة لأن يحذف من كلام أطباء القلب، بحيث يستبدلونه بالسؤال: كيف استطعت الحفاظ على الضغط في الحدود الممتدة بين المثالية والطبيعية.
 بالمناسبة هم يؤكدون على مثالية الرقم 021 عند الانقباض و 08 عند الانبساط وطبيعية 09 - 041 انقباض و 06 - 09 عند الانبساط، لكنهم لا يقولون لنا كيف نتجنب الضغط المرتفع بسبب تعدد مظاهر هبوط الذوق العام، كما حدث أمس من سائق دباب أصر بعدوانية على مزاحمة سيارة عريس في موكبه بصورة عجيبة، أو سائق دراجة نارية هبط بها من مدرج مجسم جمالي سعياً إلى قطع حوالى عشرة أمتار تفصله عن مسجد.
 كيف يكون الضغط طبيعياً لمن يتابع نشرة الأخبار وصحف المعارضة، وقسوة الإرهابيين، وتداعيات أمطار الصيف، وحالة المستشفيات، وتطمينات الحكومة، ودوخة الأحزاب، وغياب أعضاء مجلس النواب، وانفلات الأسعار.
 هل أزيد ..؟
ماذا يعمل أب دفع دم قلبه لتعليم أولاده ثم اكتشف أنهم يتنافسون ضمن خمسة عشر ألف شاب على خمسمائة وظيفة..؟

 أردت بما سبق أن أعلن تضامني الكامل مع «الملح» الذي يحمّله البعض مسئولية أمراض الضغط؛ باعتباره السم الأبيض، فيما هو بريء براءة الذئب من دم يوسف..


عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
مأساة أطفال اليمن ..ويوم الطفل العالمي !!
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: أكثر من إجراء نحو تحقيق إسرائيل الكبرى
عبدالسلام التويتي
مقالات
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةمناضل كبير
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةقتلة لا غير
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةالوطن.. القاسم المشترك!!
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
مشاهدة المزيد