الثلاثاء 15-10-2019 02:52:20 ص
اليمن والأزمة العالمية
بقلم/ افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
نشر منذ: 10 سنوات و 9 أشهر و 22 يوماً
الأحد 21 ديسمبر-كانون الأول 2008 09:17 ص
،، في ظل تداعيات الأزمة المالية العالمية والتباطؤ الاقتصادي الذي كان من نتائجه تراجع أسعار النفط إلى مستويات متدنية سارعت الحكومة إلى اتخاذ العديد من الإجراءات لمواجهة التأثيرات المتوقعة جراء هذه الأزمة العاصفة على الأوضاع الاقتصادية خاصة وأننا في اليمن ككثير من دول المنطقة نعتمد وبشكل أساسي على عائدات النفط بصرف النظر عن الكميات التي ننتجها أو نقوم بتصديرها ومحدوديتها.
ومن يتأمل في الإجراءات المتخذة من قبل الحكومة في هذا الجانب سيجد أنها قد راعت أن لا تأتي المعالجات على حساب الدور الاجتماعي الذي تقوم به الدولة تجاه الشرائح المشمولة برعاية الضمان الاجتماعي، أو على التوجهات الخاصة بتنمية المناطق التي لم تستكمل فيها مشاريع البنية التحتية بل وإنه على العكس من ذلك فقد حرصت الحكومة ومن خلال الخطوات المُقرة في هذا الجانب على أن تنصب جهود المواجهة في ترشيد النفقات في البنود التي لا تمس بشكل مباشر مسارات العملية التنموية بالتلازم مع التحرك في اتجاه تنشيط العديد من القطاعات وفي صدارتها التوسع في جذب المزيد من الاستثمارات وإيلاء اهتمام أكبر للصادرات السمكية والزراعية وتهيئة المناخات الملائمة التي من شأنها إنعاش قطاع السياحة.
ومن أجل تعزيز هذه التوجهات فإن الحكومة معنية بالعمل على إغلاق المنافذ التي يتسرب منها التهرب الضريبي والحد من أساليب التحايل التي يلجأ إليها البعض وغيرها من الممارسات غير المشروعة التي تحرم خزينة الدولة الكثير من العائدات التي يمكن تسخيرها لمشاريع البناء التنموي.
ومن باب تقديم المثل والقدوة .. فلا بد أن يدرك الجميع أن مواجهة الآثار السلبية الناجمة عن الأزمة الاقتصادية العالمية والتراجع المخيف لأسعار النفط هي مسئوليتنا جميعاً لارتباط ذلك باستمرار عملية التنمية بزخمها المتعاظم الذي يعود بنفعه الكبير على عموم أبناء المجتمع.
ونعتقد أنه وفي ضوء الوعي بواجباتنا نحو وطننا تتعزز الخصائص الإيجابية وتتسع رقعة التقدم وميزان النهوض ويسهل التغلب على المصاعب أياً كان حجمها أو نوعها،.. إنه الوعي الذي نريده أن يكون الحاضر الأول في حياتنا بأفقه الوطني وبُعده الحضاري وعمقه المثالي، فبالوعي الناضج تصنع المجتمعات أمجادها وما تطمح إليه من رقي وتقدم وتطور ويزداد مقدارها بين الأمم.
وليس لنا لضمان التحصين الداخلي من تأثيرات الأزمة الاقتصادية العالمية سوى أن نعمل جميعاً من أجل إنجاح خطوات الحكومة الهادفة إلى تجنيب بلادنا ووطننا تبعات زوابع هذه العاصفة التي أصابت العالم واقتصاده بأفظع دوامات الانهيار والكساد الذي تتلاحق حلقاته يوماً بعد يوم بشكل غير مسبوق.
  
 
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
النظام السعودي ومناورة الوهم!!
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: نموذجُ جود مُتَمَيِّز من الحالمة تعز
عبدالسلام التويتي
مقالات
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةمتى يتغير هؤلاء؟!
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
كاتب صحفي/عبدالله الصعفانيالواقعة الشهيرة.. العرض مستمر..!!
كاتب صحفي/عبدالله الصعفاني
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةمايفعله الخائفون
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
كاتب/عبد العزيز الهياجمتحركات فاعلة
كاتب/عبد العزيز الهياجم
كاتب صحفي/امين الوائليالكادر الصحفي ويستمر "التفاوض
كاتب صحفي/امين الوائلي
محمد حسين العيدروسالديمقراطية المسئولة
محمد حسين العيدروس
مشاهدة المزيد