الثلاثاء 12-11-2019 01:15:18 ص
خطاب مختلف ..
بقلم/ كاتب صحفي/عبدالله الصعفاني
نشر منذ: 9 سنوات و شهر و 9 أيام
الجمعة 01 أكتوبر-تشرين الأول 2010 05:51 م

كان المسجد عبر التاريخ الإسلامي هو الموجّه الأول في حياة الأمة، وبالقدر الذي يبديه المسجد من ابتعاد عن مفاهيم الغلو والتطرف والتخندق الحزبي أو الفئوي يتحقق الدور الإيجابي للمسجد، والعكس صحيح.
< ومن باب تعريف المعروف الإشارة إلى أن الخطاب الديني خطاب مهم ويكتسب أهميته من التأثير على الناس وتحديداً في خطبة الجمعة.
< ومن يتابع أحوال المسجد والخطابة في اليمن سيجد حاجة إلى تصويب ما يحتاج إلى تصويب يعزز من قيم التوسط والاعتدال بحيث لا تتماهى خطب الجمعة مع الخطابات الحزبية المحكومة بدافع المصالح السياسية.
< وهنا يحضر السؤال: هل خطباء المساجد أو كثيرون منهم بمعزل عما يجري في الساحة اليمنية من أحداث تستحق أن يعيد الخطباء النظر في بعض ما يلقونه على أسماع المصلّين، ويفضي بحسن نية أو بدوافع سياسية إلى الإضرار بوحدة أبناء الأمة اليمنية وسلامهم الاجتماعي؟!.
< ولست هنا في وارد تفضيل خطاب على آخر وفق الحسبة السياسية للأحزاب، وإنما هي دعوة لأن يعلي كل خطباء المساجد من القيم التي تمثل قاسماً مشتركاً بين الجميع، وهي قيم الدين والوطن والمصلحة العامة.
< وحسبنا أن نتخيل مساجد اليمن بعد ساعات قليلة وهي تمتلئ بالجميع من الذين يستمعون إلى خطاب يحث على المحبّة والتسامح والتعاون والتكافل الاجتماعي.
جمعة مباركة..
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: في ذكرى مولد خير الورى
عبدالسلام التويتي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
كاتب/ ناصر الخذري
اتفاق الرياض .. وساطة أم حصان طروادة
كاتب/ ناصر الخذري
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
د. إبراهيم سنجاب
ثورة البركان النائم (2)
د. إبراهيم سنجاب
مقالات
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةلماذا اليمن أولاً
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
كاتب/عبد الرحمن الراشدمن يحرك الشيعة والسنة؟
كاتب/عبد الرحمن الراشد
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةكفى عبثاً..!!
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
كلمة  26 سبتمبرتفخيخ الحوار
كلمة 26 سبتمبر
مشاهدة المزيد