الأحد 17-11-2019 07:38:33 ص
ابتهاج اليمن وأشقائه!!
بقلم/ افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
نشر منذ: 8 سنوات و 11 شهراً و 25 يوماً
الأحد 21 نوفمبر-تشرين الثاني 2010 10:12 ص
من حق اليمنيين جميعاً أن يفخروا باستضافة بلادهم لبطولة خليجي 20 ولقاء الأشقاء على أرضهم في منافساتهم الرياضية التي تجرى لأول مرة في اليمن.
ومن حق اليمنيين أيضاً أن يشعروا بالاعتزاز والفخر تجاه ما أنجزوه من بنية تحتية ومنشآت رياضية حديثة ومرافق إيواء عصرية خلال فترة وجيزة جسدت بحق أن الإرادة أقوى من المستحيل.
ومن حق اليمنيين أن يبتهجوا كما شاءوا بنجاحهم الكبير بعد أن اجتازوا التحدي الذي راهنوا على كسبه رغم أن هناك من ظل يراهن على فشلهم وعلى إخفاقهم في بلوغ الحلم الذي رسموه لأنفسهم.
ومن حق اليمنيين أن يفرحوا بتجربتهم التي خاضوها وهم يعدون لهذا الحدث واستقبال فعالياته بإمكانياتهم الذاتية ومواردهم المحدودة دون أن يلتفتوا لكل المعوقات التي قد تعترض طريقهم.
ومن حق اليمنيين أن يعبروا عن أنفسهم وعن جدارتهم في استضافة مثل هذه البطولة الرياضية التي هيأوا لها ثمانية ملاعب أنشئت بأحدث المواصفات وبتجهيزات لا تقل عن مثيلاتها في الدول الأخرى.
ومن حق اليمنيين أن تغمرهم السعادة بتلك المشاعر الفياضة التي عبر عنها أشقاؤهم الذين وصلوا يوم أمس إلى عدن وهم يجدون أن ما كان في حكم المحال أصبح حقيقة واقعة تجسده على الأرض مشاريع عملاقة وليس شعارات فارغة.
ومن حق اليمنيين أن ترتفع هاماتهم وهم يثبتون بالدليل القاطع على أن بلادهم أقوى من كل الزوابع التي حاول البعض استخدامها لإفشال استضافة اليمن لهذا الحدث الرياضي الهام وأن وطن الـ22 من مايو 1990م أقوى من تهديدات الإرهاب وأنه من الصلابة والتماسك والتلاحم الوطني بما لا يمكن أن تنال منه نوازع العنف والتخريب والإرهاب وأعداء الحياة الذين تجردوا من كل القيم الدينية والوطنية والأخلاقية وسلكوا طريق الغواية الشيطانية، ومثل هؤلاء لا يخلو منهم أي مجتمع ولكنهم يظلون عاجزين عن إيقاف عجلة الحياة لأن الحياة هي الحق وهم أدوات الباطل والحق أحق أن يُتّبع.
ومن حق اليمنيين أن يتطلعوا اليوم إلى نجاحات أكبر بعد أن أكدوا على أنهم موضع ثقة في تنفيذ وعودهم وكل ما التزموا به وأن ما يجمعهم هو هدف واحد وكلمة واحدة وغاية واحدة ورؤية واحدة هي الانتصار لليمن ونجاحه ونهوضه وتقدمه وازدهاره.
ومن حق اليمنيين أن يُظهروا سرورهم بالرؤية الاستراتيجية التي اعتمدوها لحياتهم من أجل إنجاز استحقاقات المستقبل وتجاوز معضلات الحاضر دون أن يجعلوا من معوقات الفقر والبطالة تدفع بهم إلى دائرة اليأس والإحباط.
وانطلاقاً من كل ذلك فلا نستبق الأحداث إذا ما قلنا أن بطولة خليجي 20 ستنجح بأعلى مستويات النجاح والتميز وأن الأشقاء من ضيوف هذا الحدث الرياضي هم من سيتحدثون عن هذا النجاح وسيظلون يتذكرونه لفترة زمنية طويلة، وأن خيبة الذين راهنوا على فشل اليمن ستبقى تطاردهم في صحوهم ومنامهم إن لم تدفعهم إلى الموت كمداً.
وحينما نتحدث عن مثل هذا النجاح فإننا لا نقول ذلك من فراغ أو من باب التخمين ولكن انطلاقاً من مؤشرات تبدو اليوم أكثر وضوحاً لإيماننا بأن الحكم على أي نجاح يظل مرهوناً بالنجاح في كسب ثقة المشاركين في هذه البطولة، وذلك ما حدث بالفعل فقد أصر أشقاء اليمن من السعودية والكويت وقطر والبحرين والإمارات وعُمان والعراق على المشاركة الفاعلة في هذه البطولة وبفعالية كبيرة لقناعتهم بأن اليمن أهل لتلك الثقة.
ولأن الشيء بالشيء يُذكر فإن الواجب أن نسجل لأشقائنا كل عبارات التقدير والعرفان على ما أبدوه من مشاعر الحب والود لليمن وكذا مساندتهم لاستضافة اليمن لهذه البطولة ولتأكيدهم أيضاً على أنهم مع اليمن ووحدته ومسيرته التنموية والنهضوية ومعه في كل ما يحقق لشعبه النماء والرخاء والتطور الشامل فشكراً للأشقاء ومرحباً بهم في وطنهم وبين أهليهم ضيوفاً كراماً.
   *افتتاحيةالثورة


 
 
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
مأساة أطفال اليمن ..ويوم الطفل العالمي !!
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
ابراهيم سنجاب
ما بين خطاب السيد وتعقيب السيد ولحظة الخليج التاريخية:ثورة البرگان النائم (3)
ابراهيم سنجاب
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
كاتب/ احمد ناصر الشريف
نافذة على الاحداث:اليمن وتجار الأزمات
كاتب/ احمد ناصر الشريف
مقالات
كاتب/عبد العزيز الهياجمالعرس الخليجي
كاتب/عبد العزيز الهياجم
دكتور/ابو بكر القربيأهلاً.. بالإخوة الضيوف
دكتور/ابو بكر القربي
استاذ/علي ناجي الرعويمرحباً بالاحبة !!
استاذ/علي ناجي الرعوي
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةأهلاً بالأحبة في وطن المحبة!!
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةلن تفلتوا من الشعب!!
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
دكتور/محمد حسين النظاريعدن آمنة وتنتظركم بشوق
دكتور/محمد حسين النظاري
مشاهدة المزيد