الأربعاء 13-11-2019 22:59:15 م
اللاعبون المتسللون!
بقلم/ استاذ/سمير رشاد اليوسفي
نشر منذ: 8 سنوات و 11 شهراً و 20 يوماً
الإثنين 22 نوفمبر-تشرين الثاني 2010 03:42 م
تبدأ اليوم بطولة خليجي 20 في محافظة عدن.. في أكبر تجمع خليجي تستضيفه الجمهورية اليمنية، وذلك بعد مناورات، وشد وجذب، وحرب أعصاب، لم تكن في الحسبان، شنتها علينا بعض وسائل الإعلام غير المسئولة، لأهداف لاعلاقة لها بالرياضة، ولا بالمصالح المشتركة لليمن مع دول الخليج.
سيعلم أشقاؤنا اليوم أن اليمن ليست كما صورتها أقلام الذين يسوءهم أي تقارب خليجي مع اليمن، ولو كان في الحد الأدنى وعلى مستوى تنظيم فعالية رياضية، لن نستفيد منها سوى السمعة الطيبة والذكر الحسن، وهو أمر لم يعد بذي بال، حتى عند الأشقاء الخليجيين الذين خبروا اليمنيين عن قرب، ويشهدون لهم بالأمانة والنزاهة والطيبة، ولا يكترثون لمن يحاول إعطاء صورة مغايرة، ويأملون من قيادات بلدانهم، إيلاء اليمن ما تستحقه من الدعم لتتمكن من القضاء على البطالة والإرهاب الهارب إليها من الشمال بعد الضربات الموجعة التي وجهتها لهم الحكومة السعودية خلال السنوات الخمس الماضية.
اليمنيون ليسوا إرهابيين، ولا مخربين، ووجود متطرفين يمنيين في تنظيم القاعدة لا يستدعي التعميم، وإلا جاز لنا اتهام الأشقاء في السعودية بالتطرف لمجرد وجود إرهابيين سعوديين ضمن قيادات القاعدة الذين يقلقون السكينة في اليمن، ويتلقون الدعم والتمويل من متطرفين سعوديين يدعمون الإرهاب ويسعون لتحويل اليمن إلى مأوى ومنطلق لهم للتخريب داخل المملكة، وهو ما يستدعي النظر لليمن بعين المسئولية والواجب لا من منظور الرحمة والشفقة، فكلنا على سفينة واحدة، إن غرقت ستهوي بالجميع إلى قاع سحيق، وهذا الرأي صار متداولاً في الصحافة السعودية، التي انتقدت مؤخراً توجيه الدعم السعودي السخي للبلدان البعيدة مثل لبنان، وعدم الاهتمام باليمن المتاخمة للمملكة وذات العمق الاستراتيجي لدول الخليج كافة.
انضمام اليمن لمجلس التعاون الخليجي ليس مهماً من الناحية الشكلانية، ووجودنا في بعض الهيئات والمناشط الخليجية لم يعد مجدياً إذا ما استمر النظر إلى اليمن باعتباره الشقيق الأفقر المحتاج للهبات والصدقات.
والمطلوب النظر لدول الجزيرة والخليج باعتبارها جسداً واحداً لا يسوغ إهمال أحد أطرافه إذا ما أصيب بجرح، أو انتكاسة .. وإلا أصيب الجسد كله..
وسيفرح حينها اللاعبون على جراحنا.
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: نظام الإمارات شَغُوْفٌ بالاغتيالات
عبدالسلام التويتي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
د. إبراهيم سنجاب
ثورة البركان النائم (2)
د. إبراهيم سنجاب
مقالات
دكتور/محمد حسين النظاريأمنَّا كل شيء إلا مرمانا
دكتور/محمد حسين النظاري
استاذ/علي ناجي الرعويمبروك لليمن
استاذ/علي ناجي الرعوي
دكتور/عبدالعزيز المقالحعلى هامش خليجي عشرين
دكتور/عبدالعزيز المقالح
كاتب/حسين العواضيأكبر من بطولة لكرة القدم!!
كاتب/حسين العواضي
مشاهدة المزيد