السبت 21-09-2019 08:29:28 ص
ارتهان المرتهن!!
بقلم/ عقيد/جمال محمد القيز
نشر منذ: 3 أسابيع و 3 أيام و 9 ساعات
الثلاثاء 27 أغسطس-آب 2019 10:49 م

الموقف في عدن وأبين ولحج.. تشوبه ضبابية مفرطة!! واللاهثون خلف حقائق الأمور تعبوا واتعبوا غيرهم لأن الفوضى تحتاج إلى قوننة وإلى ضوابط, وإلا تتحول إلى عبثية لا معنى لها!!
هذا واقع الحال اليوم في عدن وعاصفات متغيراتها الحادة التي تعيشها المحافظات الجنوبية المحتلة خاصة وأن الأيادي الإماراتية قد تمادت كثيراً في تلك العبثية المفرطة.. ثم جاءت الأيادي السعودية لتساهم بكل عنجهية العربان لتصنع عبثية فوق عبثية الامارات التي قادت اليمن إلى مرحلة من التمزق والاحتراب والاغتيالات وضياع أوراق واختلاط بعضها وتعدد الضبابيات ليس فقط في المواقف السياسية بل امتدت إلى مواقف قتالية وعسكرية وامنية بحيث تمكنت الأيادي الاماراتية العدوانية من خلط أوراق عسكرية ولذلك نرى كل هذه التناقضات الخطيرة في جبهات القتال!!
وتحدياً في المحافظات الجنوبية فالامارات والسعودية استخدمتا وتستخدمان عناصر ارهابية في إدارة المواجهة في ما يسمى ألوية العمالقة من وحدات المرتزقة.. فيما تدعي قيادة الغزاة الإماراتية السعودية انها تحارب الإرهاب.
لذا فإن المشكلة المعقدة التي استطاع العدوان الاماراتي السعودي صناعتها ووضعها كأسفين في مفصلية الحياة اليمنية تتجلّى في القيم المضطربة التي زرعوها في اوساط الناس وفي مستويات سياسية عديدة ولكن تبقى الضبابية والقفز على حبال التناقضات وتغيير التحالفات والمواقف ما جعلت الكثيرين يعيشون حالة من الإرتياب حول مجمل تحركات الغزاة وادواتهم المحليين في المحافظات الجنوبية والشرقية..
لكن.. أهل الحكمة وأهل الدراسة وأهل التمحيص لم تنطل عليهم آلاعيب المدعو محمد بن زايد ومحمد بن سلمان فعرفوا كيف يحشرون تلك المواقف المضطربة في زاوية ضيقة بفضل الصمود الشعبي والتمسك المتين بالدفاع عن سيادة ووحدة واستقلال الوطن جنوبه وشماله, وفي هذا كله يمكن انتصار الإرادة الشعبية التي لم ولن تنكسر!