اليمن وتحدي الإرهاب المتنامي
صحيفة البيان الإماراتية
صحيفة البيان الإماراتية
مرة أخرى تعود إلى الواجهة المعارك بين الجيش اليمني وعناصر تنظيم القاعدة الذي لا يزال يهدد أمن واستقرار البلاد لا سيما في المناطق الجنوبية وكثيراً ما تنتهي هذه المعارك بقتلى في صفوف الطرفين غير أن استمرار تواجد مثل هذا التنظيم يجعل من اليمنيين دائماً في حال قلق وعدم استقرار تغذيه مخاوف من أن يتمكن المتشددون من السيطرة على المدن، والذي يؤدي إلى «صوملة» اليمن وهو ما يخشاه اليمنيون والمجتمع الدولي.

ينظر اليمنيون إلى الوضع في بلادهم بحذر شديد خاصة مع تزايد الهجمات الإرهابية على المنشآت الأمنية، وهي مؤشرات لابد من الحكومة اليمنية والشعب على حد سواء أن ينظر إليها بعين التحدي قصد تجاوزها.

رغم كل الظروف والعراقيل التي يمر بها اليمن لابد من تغليب نظرة التفاؤل والأمل وأن يبادر المتصارعون ومحرضو الشباب على الاقتتال للكف عن هذه الأساليب، كما يجب أن تدرك الأحزاب أن الوقت قد حان لهم للتحول إلى أحزاب سياسية تشارك في بناء الدولة وتأسيس أعمدتها وحان الوقت لبعض التيارات إلى قطع صلتهم بالإرهاب وبالجماعات المتطرفة والتخلي عن العنف.

لا شك أن التمسك بالوحدة بين اليمنيين والعمل الجاد على تنفيذ مخرجات الحوار الوطني أصبح ضرورة ملحة أكثر من أي وقت مضى فالاصطفاف الوطني والعمل مع كل القوى والشركاء الوطنيين يجب أن يكون السلاح الأول الذي يحمله اليمنيون لمواجهة التحديات الأمنية والسياسية والاقتصادية الراهنة والتي تستدعي تضافر الجهود الرسمية والشعبية من أجل اليمن أرضاً وإنساناً بما في ذلك الوقوف صفاً واحداً أمام تلك التحديات والمخاطر، وترسيخ دور الدولة في القيام بمهامها وفرض هيبتها.

على اليمنيين مساعدة الجيش وقوات الأمن والاصطفاف حول حكومتهم في مواجهة الإرهاب بعيداً عن كل الاعتبارات الفردية والحزبية والمذهبية من أجل استعادة الأمن والاستقرار في كل ربوع اليمن.


في الخميس 15 مايو 2014 11:31:48 ص

تجد هذا المقال في 26سبتمبر نت
https://26sep.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://26sep.net/articles.php?id=6190