الإمارات نحو الآفاق
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
دكتور/أحمد اسماعيل البواب
لاشك أن دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة استطاعت أن تصبح النموذج الذي يحتذى به خصوصاً في استقطاب رؤوس الاموال الأجنبية والعربية والمحلية والتحول نحو العصر الاقتصادي العالمي الحديث وتوفير البنية المتعددة والسعي نحو الاقتصاد المعرفي والحكومة الالكترونية، وتعتبر الأقدر في نقل تجربتها الى بلادنا اليمن بصفة خاصة وبقية بلدان الوطن العربي وتساعد على انصهار اليمن والوطن العربي في الاقتصاد المعرفي اللازم لتطوير هياكل الإنتاج والموارد الاقتصادية والبشرية. وتشير تجربة دولة الإمارات العربية الشقيقة أنه بمقدورها تقديم خبرتها الغنية لاقتصادنا بصفة خاصة والاقتصاديات العربية بصفة عامة نحو الانفتاح والتكتل والتطوير.
كما أنه ليس بخاف على الاقتصاديين وواضعي السياسات الاصلاحية أن دولة الإمارات العربية تمكنت من الجمع بين اتفاقيات دول الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية والشرق الاسيوية وعضوية منظمة التجارة العالمية ودول المنطقة وعملت على تصحيح سياسات التثبيت الاقتصادي باعتباره محور الارتكاز والمؤهل نحو توحيد هياكل السياسة المالية والنقدية وخلق قطاعات تنافسية تتجاوز مرحلة الميزة التنافسية والتأهيل نحو العالمية والشفافية لمواجهة متطلبات الاقتصاد العالمي الجديد والمتجدد المبني على الاقتصاد المعرفي والمعيارية وتحرير التجارة.

في الخميس 10 يوليو-تموز 2014 11:05:01 م

تجد هذا المقال في 26سبتمبر نت
https://26sep.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://26sep.net/articles.php?id=6223