تساؤلات شاخصة أمام معاليكم!!!
عقيد/جمال محمد القيز
عقيد/جمال محمد القيز

العدوان بالتأكيد لم يدخر جهده وهو يوجه ضرباته الطائشة العمياء ضد البنية التحتية لوزارة المياه والبيئة في عمل حاقد هدفه تصعيب الحياة امام المواطن المغلوب على امره, والمعتدى عليه منذ اربعة اعوام..
وكان أول قطاع تعرض للاضرار الفادحة قطاع المياه والبيئة.. مع أن القوانين الدولية والإنسانية تحرم وتجرم استهداف الأعيان المدنية والبنى الاساسية, ولكن الذي حاصل أن نفوذ المال البترودولار السعودي
الاماراتي طاغ, والعنجهية السعودية الاماراتية بحكم المال المهدر لها قدرة عجيبة على اختراق القوانين الدولية وعلى تطويع المنظمات الدولية لتصمت وهي ترى كل هذه العبثية التدميرية ضد شعب مسالم كل ما طلبه مشروع ومجاز شرعاً واخلاقاً في امتلاك حريته واستقلاله وخلاصة من الوصاية والهيمنة..
وزير المياه والبيئة المتحرك على قدر الامكانات التي اتيحت له.. ووفق رؤيته حقق اشياء ملموسة وخاصة في تخصيص المياه للاحياء في الامانة، واستطاع بالتعاون مع المنظمات الدولية الراعية من تشغيل محدود، ولكن منتظم لمياه الابار الجوفية كما ان هذه الوزير استطاع بتعاون الجهات الاخرى مواجهة وباء الكوليرا..
وتمكن من استدامة ادارة الهيئات والمؤسسات الأخرى التي تقع تحت اطار الوزارة واتبع خطوات تدريجية كفلت له استدامة العمل المتاح وفق ما هو متوفر ومتاح.. ولكن اخي الوزير النبيل نبيل الوزير.. مازال ينتظرك الكثير ومازال في الموارد ما يجعلك تقدم الأفضل, نحن متفقون معك ان المعتدين والغزاة لم يتركوا الكثير وأن اياديهم العابثة وصلت إلى موارد وامكانات الوزارة وأهدرتها, وامتدت إلى المنشآت ودمرتها, ونحن واثقون بقدراتكم الواسعة, وبحنكة ادارتكم في أن نجد القادم من الاعمال أفضل!! وان نلمس خدمات افضل..
وان تكون الكفاءات التي تعمل إلى جانبكم قادرة على تعظيم”القائم من المتاح والموارد المتوافرة، وان تتابعوا انجازها للاعمال بصورة مكثفة..
كما ان البيئة وحمايتها ومتابعة كافة تفاصيلها هي من صميم عملكم ومسؤوليتكم ,لاسيما ان العدو لايوفر وسيلة إلا ودمر مقومات البيئة..كما ولاننسى أن العابثين في الداخل الذين ما أن يروا الوزارة متغاضية عنهم حتى يتمادوا اكثر نحو تدمير البيئة، ولا يترددون لحظة عن الحاق الاضرار بالناس وبالبيئة.. ومن حقنا ان نتساءل وانتم متفقون معنا عن اشياء كثيرة مثلاً: ماذا عملتم بشأن إعادة صياغة بعض القوانين واللوائح المنظمة لعمل البيئة .. ولماذا نشهد تراخيا في عمل حماية البيئة؟
تم دعنا نسألك هل جرى انجاز اللوائح التفسيرية لبعض القوانين التي أقرت في ما يخص المياه والبيئة.. كما ان السؤال مشروع عن هيئة حماية البيئة وعن بقية عمل الهيئات متابعة مسؤوليات المنظمات الدولية في ما يخص بعض البرامج التي تخص هذه الهيئة وغيرها وهل قمتم بمتابعتها؟!
وماذا بشأن تطوير محطة معالجة الصرف الصحي وفق المتاح.. والمتوافر من الامكانات؟!
وماذا عن بناء الشراكات مع الآخرين لتنشيط اعمال هيئاتكم ومؤسساتكم واعذروا فضولنا هذا لان عملكم شأن عام, وما كان كذلك ،يبقى.. الحديث عنه مشروع ومجد ومطلوب لتحسين الأعمال وتعظيم الفائدة من الاجراءات؟!


في الثلاثاء 18 ديسمبر-كانون الأول 2018 11:42:07 م

تجد هذا المقال في 26سبتمبر نت
https://26sep.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://26sep.net/articles.php?id=6904