فرسان المواجهة : العميد يحيى سريع
عقيد/جمال محمد القيز
عقيد/جمال محمد القيز

الإعلام الحربي ..الأعلام العسكري .. التوجيه المعنوي والعمل التوجيهي الإرشادي والتوعوي كان ميدانا مهما من ميادين التصدي والثبات والصمود والمواجهة لجحافل العدوان .. وضد ذبابه الالكتروني وضد الإعلام المضلل ..وضد الحملات السياسية التي قادتها الماكنة الإعلامية المهولة للمعتدين وزبانيتهم وأذيالهم ؟! ميدان الاعلام العسكري والتوجيه المعنوي والإرشادي ميدان مهم برع فيه شاب مجاهد وقائد عسكري يمتاز بفاعلية كبيرة وبأخلاق عالية .. أخلاق الفرسان..
..وكان يعتقد البعض أن العميد يحيى سريع قاسم الذي عين مديرا لدائرة التوجيه المعنوي لن يتمكن من أداء مسؤوليات هذا المنصب العسكري الكبير والمهم ..
تهامس كثيرون حول هذا الشاب وقال بعضهم إن هي إلا أشهر حتى يظهر فشل هذا القائد الشاب المبدع .. ولكن ثبت بالعمل وثبت بالملموس أن العميد يحيى سريع رجل كفؤ ,وقائد ذكي ومرن. . رغم انه ورث وضعا مزعجا وحالة مضطربة ..فهو استلم دائرة التوجيه المعنوي وهي في وضع يرثى لها .. خاصة وأن قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة كانتا قد كلفتا قبل مجيىء العميد سريع , لجنة لإدارة الدائرة والإشراف عليها بعد أن استدعت الظروف ذلك .. بسبب صعوبات جمة كانت تواجه الدائرة وتحول دون نجاحها ..فماذا وجد العميد سريع في الدائرة ..وجد مجلة الجيش الشهرية موقفة ..ومجلة الإيمان موقفة..وصحيفة 26 سبتمبر الأسبوعية تطبع16 صفحة بصعوبة بالغة ..وجد برنامج حماة الوطن الأسبوعي متعثرا..وجد شعب الدائرة كلها في موضع يرثى له ..
جاء العميد يحيى سريع وبنفس الإمكانيات وبنفس الاعتمادات المالية المحددة من قيادة وزارة الدفاع ورئاسة الاركان , لكن بحسن الإدارة وبكفاءة الأعمال حقق قفزة نوعية كبيرة في عمل دائرة التوجيه المعنوي والإعلام العسكري ..
فما الذي جرى .. صحيفة 26ستبمر أصبحت تصدر مرتين في الأسبوع, وعاودت مجلتا الجيش والإيمان صدورها. وتحركت فاعلية الدائرة, وبإسهام متعاظم حقق برنامج حماة الوطن نجاحا كبيرا وأضيفت برامج تلفزيونية أخرى أصبح تبث إلى كل الأرجاء .
المطابع كانت قد خرجت عن جاهزيتها الفنية والعملية فأعيدت إلى الجاهزية, دائرة التوجيه المعنوي وبخبراتها وشبابها ومبدعيها استعادت حيويتها ..وعمل الجميع دون استثناء .. وأعيد للدائرة الحياة وبذات المخصص والاعتماد المالي, لكن بحسن إدارة وبكفاءة أعلى .واعتمد مدير الدائرة النزيه والجاد والصادق حافزاً شهرياً لكل المداومين في الدائرة ضباطا وافراداً من نفس المخصص المالي المعتمد من الدائرة المالية .. وتم التواصل مع كتاب الصحيفة من خارج الصحيفة وتم اعتماد بدل جهد فكري لهم.. حين رأيت هذا العمل المتسارع والناجح تأكد لي أن حسن الإدارة والصدق كفيل بتحقيق الانجاز وليس الأعذار والتعلل بأسباب اخرى!!
والفضل بعد الله سبحانه وتعالى وبدعم من قيادة وزارة الدفاع ورئاسة الأركان , يعود إلى القيادة الايجابية والإدارة المتمكنة لهذا الفارس من فرسان المواجهة العميد يحيى سريع قاسم مدير دائرة التوجيه المعنوي الذي أنجز الكثير, وعمل على تحريك الأعمال في دائرة التوجيه المعنوي إلى الأفضل ..
ومؤخرا بعد تعيينه أو إضافة إليه مهمة من أهم المهام ألا وهي مهمة المتحدث الرسمي للقوات المسلحة الذي أعطاه زخما جديدا وأضاف إليه الكثير من الحضور بشخصيته الكارزمية وأوجد في مهمة المتحدث الرسمي للقوات المسلحة فارقاً كبيراً ..
تحية وتقدير لهذا الفارس الشاب المجاهد الصادق والنزيه .. ومزيدا من الإبداع ..


في الثلاثاء 09 إبريل-نيسان 2019 08:49:22 م

تجد هذا المقال في 26سبتمبر نت
https://26sep.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://26sep.net/articles.php?id=7126