أخبار |

مدينة ألعاب حديقة السبعين تتسلم جائزة العربة الذهبية الروسية لعام ٢٠٢٣م

مدينة ألعاب حديقة السبعين تتسلم جائزة العربة الذهبية الروسية لعام ٢٠٢٣م

 احتفلت الجمهورية اليمنية بيوم البريكس السنوي اليمني الذي يصادف 23 نوفمبر من كل عام .

 وفي الاحتفال الذي شهدته صباح اليوم مدينة ألعاب حديقة السبعين بالعاصمة صنعاء التي فازت بجائزة العربة الذهبية الروسية كأول جهة خاصة تفوز بهذه الجائزة الدولية للعام 2023م أكد عضو المجلس السياسي الأعلى الرئيس الفخري لمجموعة أصدقاء بريكس سلطان السامعي أن اليمن تحتفل بعيد البريكس وسط مشهد دولي تحجز  فيه موقعها بشهادة واسعة.

وأشار السامعي إلى أن الاحتفال السنوي بهذه المناسبة يكتسب أهميته من خلال تزامنه مع إحياء شعبنا اليمني للذكرى السنوية للشهيد واحتفالاته بالانتصارات التي حققتها ولا تزال تحققها المقاومة الفلسطينية منذ انطلاق عملية طوفان الأقصى في السابع من أكتوبر .

وقال " استطاع 1300 من الجنود المجاهدين الفلسطينيين السيطرة على أكثر من 25 مستوطنة خلال ساعتين وكسروا هيبة إسرائيل وهيبة جيشها الذي كان يقال عنه أنه لا يقهر وهيبة المخابرات الإسرائيلية التي كان يقال عنها أنها أفضل المخابرات في العالم" . 

وعبر الفريق السامعي عن شكره وتقديره للقوات المسلحة اليمنية وللقوات البحرية التي كان لها شرف المشاركة في صنع انتصارات المقاومة الفلسطينية والشعب الفلسطيني ولا تزال تشارك وستستمر عملياتها العسكرية حتى ينتهي العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني .

وأشاد السامعي بخروج الشعب اليمني المشرف والداعم والمؤيد للقضية الفلسطينية في كل الساحات في صنعاء وفي كل المحافظات وكذا الخروج المشرف لكل الأحرار في كافة شعوب العالم ووقوفهم إلى جانب الشعب الفلسطيني.

ولفت السامعي إلى أنه وعلى الرغم من المآسي التي يتعرض لها شعب فلسطين.. تبقى الحقيقة التي لا يمكن لأحد إنكارها أو تجاوزها هي حقيقة أن القضية الفلسطينية حية ومنتصرة وكافة الشعوب العربية حية وداعمة ومساندة لهذه القضية رغم تخاذل الأنظمة الحاكمة لبعض الشعوب العربية .. مشيرا إلى أن خسائر إسرائيل المادية والبشرية خلال هذه الحرب أكثر مما خسرته في حرب 73 وأن هناك الآلاف من الجنود والضباط الإسرائليين الذين قتلوا غير أن العدو الإسرائيلي لا يظهر العدد والحجم الحقيقي لخسائره.

كما أكد فشل مشروع التهجير للشعب الفلسطيني الذي كان يجري التخطيط له بتعاون أمريكي صهيوني إماراتي ، وأن إسرائيل تعيش سنواتها الأخيرة ، وأن اللحظة التاريخية التي ستجرف فيها الشعوب العربية الحرة أنظمة العمالة والتخاذل وترميها في مزبلة التاريخ باتت قريبة. 

من جهته أكد نائب رئيس حكومة تصريف الأعمال لشؤون الرؤية الوطنية محمود الجنيد أن الاحتفال بيوم البريكس السنوي الثالث في اليمن من شأنه تعزيز التوجه الاستراتيجي نحو التحرر من هيمنة القطب الاقتصادي الواحد وتنمية الاقتصاد اليمني الذاتي وتعزيز الشراكة الاقتصادية التي تحتاجها بلادنا وترسيخ ثقافة النظام الاقتصادي الذي من شأنه أن يقلص وينهي الهيمنة الاقتصادية الامبريالية الغربية خاصة في ظل ما يتعرض له شعبنا وشعوب الأمة العربية وفي مقدمتها شعب فلسطين من حرب عسكرية واقتصادية غربية متعدد الأشكال والوسائل والأهداف .

وتوجه بالشكر الجزيل لكل من سعى ويسعى لإبراز مجموعة البريكس في اليمن مشيرا إلى أن اليمن اليوم يخوض معركة تحرر واستعادة للسيادة الوطنية والاقتصادية والانتصار لكافة القضايا الوطنية والعربية العادلة وفي مقدمتها قضية الانتصار لفلسطين المحتلة وغزة الأبية.

وفي الفعالية بحضور وزيرا الدولة في حكومة تصريف الأعمال أحمد العليي وأحمد ناصر الحماطي وعدد من أعضاء مجلس الشورى أشار مستشار رئيس الوزراء لشؤون دول البريكس فؤاد الغفاري إلى القيمة الوطنية للاحتفال بيوم البريكس لهذا العام، والأهمية الحضارية التي تبعثها المشاركة الرسمية والشعبية القبلية والشبابية بهذه المناسبة.

وتطرق إلى عدد من الرسائل أهمها موقف اليمن قيادة وشعبا المناصر للحق الفلسطيني التاريخي والقانوني والشرعي ورسالة أطفال اليمن من حديقة السبعين لأطفال غزة الأبية وأن ما يصيبهم يصيبنا وأنهم ليسوا وحدهم.

ولفت إلى أن هذه الجائزة من روسيا تأتي في توقيت صعود بريكس بأغلبية عالمية.

وأكد أن موقع اليمن الفريد يؤهله للقيام بدور حيوي ضمن مجموعة البريكس وكذا مبادرة طريق الحرير .. معتبرا هذا اليوم، محطة مهمة في مسار الاستفادة من نهج البريكس وخططه المستقبلية.

من جانبه عبر مالك مدينة ألعاب حديقة السبعين بأمانة العاصمة عبد الله المغشي عن التقدير الكبير الذي منحته مجموعة البريكس للحديقة التي حازت على جائزة العربة الروسية الذهبية لهذا العام .

ولفت إلى أن الفوز بهذه الجائزة يؤكد المكانة التي تتمتع بها مدينة ألعاب حديقة السبعين والجهود المبذولة في تطويرها وتقديم أفضل الخدمات لزوارها.

وأكد الاستمرار في بذل المزيد من الجهود لخدمة المجتمع والاهتمام بالبيئة والحفاظ عليها وتقديم أفضل الخدمات وتحمل المسؤولية الاجتماعية.

وقال "إن الاحتفال بيوم البريكس في مدينة ألعاب حديقة السبعين يمثل مصدر فخر واعتزاز كبير لنا ومناسبة سعيدة للاتصال بالطبيعة من ترابها إلى فضائها والتفكير بطريقة بريكس لحماية البيئة وتنمية مواردها لمصلحة الإنسان".

فيما أكد الفيلسوف الروسي إلكيساندر دوغين الذي شارك عبر تسجيل فيديو موقفه الثابت لدعم بريكس اليمن ومناصرة القطب الإسلامي في عالم متعدد الأقطاب .. معرباً عن الشكر لمنحه في حفل يوم البريكس جائزة شخصية العام ٢٠٢٣م. 

وفي الختام تم الإعلان عن جوائز البريكس للعام ٢٠٢٣م بحضور كوكبة من الشخصيات البريكسية المختارة التي قدمت في دوائرها عديد من رسائل المكان الطبيعي لليمن كشريك إستراتيجي في دول بريكس وتكريم الفائزين .

تخلل الاحتفال قصائد شعرية وأوبريت فني عبرت عن الموقف الثابت والمبدئي للشعب اليمني تجاه فلسطين القضية المركزية والأولى للأمة .

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا