افتتاح مركز (ابني) للتوحد بصنعاء

افتتاح مركز (ابني) للتوحد بصنعاء

افتتح نائب وزير الخدمة المدنية والتأمينات عبدالله المؤيد ورئيس الهيئة العامة للزكاة الشيخ شمسان أبو نشطان اليوم مركز " ابني" للتوحد بعد إعادة تأهيله بدعم هيئة الزكاة بالتعاون مع مؤسسة بنيان التنموية والمؤسسة العامة للاتصالات.



واستمع المؤيد وأبو نشطان ومعهما مدير فرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية بأمانة العاصمة عبدالوهاب شرف الدين، من مدير المركز سمير البروي إلى شرح عن أقسام المركز المختلفة وأنشطته وأقسامه الجديدة التي تٌعنى بدعم قدرات الأطفال الذين يعانون من مرض التوحد وتأهيل أسرهم عن كيفية التعامل معهم.

وأثنى رئيس هيئة الزكاة أبو نشطان على جهود القائمين والعاملين بمركز ابني للتوحد، باعتبار ذلك عمل إنساني يصب في خدمة شريحة من أطفال التوحد.

وأشار إلى أن الهيئة نفذت خلال الفترة الماضية المرحلة الأولى من مشروع تأثيث وتجهيز المركز، فيما تتضمن المرحلة الثانية التي سيتم تدشينها خلال الأيام المقبلة دعم جهود المركز والقائمين عليه بالشراكة مع مؤسستي بنيان والاتصالات.

ودعا أبو نشطان الجهات المعنية والقطاع الخاص إلى الاهتمام بهذه الشريحة، بما يمكنها من التعايش مع المرض.

فيما حث المدير التنفيذي لمؤسسة بنيان التنموية الدكتور محمد المداني الجهات الرسمية والخاصة ووسائل الإعلام المختلفة على مساندة الحملة الشعبية لمناصرة أطفال التوحد في المحافظات برعاية هيئة الزكاة ومؤسستي بنيان والاتصالات والتجار ورجال الأعمال.

وأشار إلى أن من بين كل 68 شخص إصابة بالتوحد، ما يحتم على الجميع الاهتمام ودعم ومساندة هذه الشريحة في الاكتشاف المبكر للحالة، بما يسهل علاجها.

بدوره استعرض مدير مركز ابني للتوحد، ما حققه المركز منذ تأسيسه في عام 2016م كجهة تٌعنى بالمصابين بمرض التوحد من خطط مدروسة مبنية على أسس علمية وتجارب سابقة للوصول بالأطفال ذوي الإعاقة إلى مستوى الأطفال الطبيعيين وإدماجهم في المجتمع.

وثمن البروي استمرار جهود هيئة الزكاة ومؤسسة بنيان والخيرين من التجار في دعم المركز مادياً للتخفيف من معاناة أطفال التوحد وتأهيل أسرهم .. داعياً المنظمات والمؤسسات ورجال الأعمال إلى المساهمة في تقديم الدعم والمساندة لأطفال التوحد.

وقٌدمت خلال حفل الافتتاح عرض وثائقي تعريفي عن المركز وخدماته وإنجازات ومشاريع هيئة الزكاة خلال الفترة الماضية، وتكريم كوادر المركز والداعمين بدروع.