مكتب حقوق الإنسان بتعز يدين قرار الأمم المتحدة ويحملها تبعاته

مكتب حقوق الإنسان بتعز يدين قرار الأمم المتحدة ويحملها تبعاته

أدان مكتب حقوق الإنسان بمحافظة تعز قرار الأمين العام للأمم المتحدة بإدراج أنصارالله في اللائحة السوداء لمنتهكي حقوق الأطفال في اليمن.

وأكد مكتب حقوق الإنسان بتعز في بيان تلقى “المسيرة نت” نسخة منه، أن هذا القرار اللامسؤول يأتي في الوقت الذي يقتل فيه تحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي الأطفال والنساء والشيوخ في اليمن يوميا على مدار سبع سنوات ولم تحرك الأمم المتحدة ومجلس الامن ساكناً.

ودعا البيان الأمم المتحدة وكافة الهيئات والمنظمات التابعة لها بالقيام بمسؤوليتها في حماية الأطفال وصون حقوقهم من الانتهاكات وإدانة المجرمين والقتلة، بدلاً عن التغطية على جرائمهم للحيلولة دون تقديمهم للمحاكمة الدولية لينالوا جزاءهم كمجرمي حرب.

كما حمل البيان الأمم المتحدة تبعات هذا القرار الذي سيمنح الضوء الأخضر لتحالف العدوان للاستمرار في ارتكاب الانتهاكات الجسيمة بحق أطفال اليمن، كما يجعل مسؤولي الأمم المتحدة شركاء في تلك الجرائم.