أمانة رئاسة الجمهورية وألوية الحماية تحتفيان بذكرى المولد النبوي الشريف

أمانة رئاسة الجمهورية وألوية الحماية تحتفيان بذكرى المولد النبوي الشريف

نظمت الأمانة العامة لرئاسة الجمهورية وألوية قوات الحماية الرئاسية اليوم الأربعاء، فعالية احتفالية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها وآله أفضل الصلاة والتسليم.

وفي الفعالية أكد أمين عام رئاسة الجمهورية حسن أحمد شرف الدين، على أهمية هذه المناسبة التي يحتفي بها الشعب اليمني على مستوى واسع تعظيما للرسول الكريم.

وأشار إلى أن الاحتفاء بالمولد النبوي تعبير عن حب وتمسك وارتباط الشعب اليمني بالرسول الكريم  والسير على نهجه، لافتا إلى أن الشعب اليمني من الشعوب السباقة للاحتفال بذكرى المولد النبوي.

وأكد شرف الدين، أهمية المشاركة الواسعة والمشرفة في الفعالية الكبرى التي ستقام بهذه المناسبة بما يليق بمكانة الرسول الأعظم.

كلمة قيادة ألوية الحماية الرئاسية التي ألقاها العميد عبدالرحمن الحوثي، أشارت إلى المكانة التي يحتلها الرسول الكريم في نفوس اليمنيين، لافتا إلى أن الرسول جاء رحمة للعالمين.

وأكد أهمية استلهام الدروس من السيرة النبوية والتأسي بأخلاق النبي والاقتداء به، مبينا أن الرسول كان على أعلى مستوى من القيادة والحكمة.

من جانبه، أشار نائب مدير القصر الجمهوري أسامة أبو طالب إلى أن ذكرى المولد النبوي تحيي في النفوس قيم العدالة والحق والهداية ومكارم الأخلاق.

وأوضح أن ميلاد الرسول كان بداية الخروج من الظلمات إلى النور وأفول الباطل وظهور الحق ونهاية الجاهلية.

فيما أشارت كلمتا المناسبة ألقاهما ركن التوجيه المعنوي باللواء الثاني العقيد محمد الثور والثقافي علي الظاهري، إلى دلالات إحياء هذه المناسبة وما تجسده من حب لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم