أخبار |

وزارة الخارجية: لدولتي العدوان أعبروا بسلام شريطة وقف دعم الكيان الصهيوني.

وزارة الخارجية: لدولتي العدوان أعبروا بسلام شريطة وقف دعم الكيان الصهيوني.

دعت وزارة الخارجية دولتي العدوان الامريكي - البريطاني للأخذ بجدية ما جاء في كلمة قائد الثورة السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي، في ذكرى استشهاد الرئيس صالح الصماد، التي جاءت صادقة وحازمة وتحمل رسالة واضحة تنصح دولتي العدوان بالكف عن تقديم الدعم للكيان الصهيوني في ارتكابه لجرائم حرب وابادة جماعية بحق المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة وأخرها ما يحدث في مدينة رفح.

وأكدت وزارة الخارجية بأن ما كرره السيد القائد من رسالة لجميع دول العالم بقوله (اعبروا بسلام) كانت لضمان سلامة الملاحة البحرية الدولية في مضيق باب المندب لجميع السفن من كل دول العالم باستثناء سفن الكيان الصهيوني ودولتي العدوان الامريكي- البريطاني، أو تلك المتجهة نحو الموانئ الفلسطينية المحتلة.

واختتمت الوزارة بيانها بدعوة منظمة التعاون الاسلامي وجامعة الدول العربية للقيام بواجبها الانساني والديني تجاه ما يحدث من جرائم يرتكبها الكيان الصهيوني بدعم لا محدود عسكريا وسياسيا وماليا ولوجستيا من قبل واشنطن ولندن وحلفائهما، وممارسة الضغوط الحقيقية على الولايات المتحدة الامريكية والمملكة المتحدة وحلفائهما الداعمين للكيان الصهيوني لوقف عدوانهما وجرائمه على الفلسطينيين في قطاع غزة ومدينة رفح ودخول المساعدات الانسانية والغذائية والدوائية دون عراقيل، مالم فستكون العواقب وخيمة وستبدأ شرارتها من اليمن.

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا