أخبار |

اختتام الدورة الصيفية لأبناء ضباط قوات الحرس الجمهوري

اختتام الدورة الصيفية لأبناء ضباط قوات الحرس الجمهوري

نظمّت مدرسة الجهاد المقدس بالتعاون مع المنطقة العسكرية المركزية اليوم حفلاً تكريمياً باختتام الدورة الصيفية لأبناء ضباط قوات الحرس الجمهوري والعمليات الخاصة للعام 1445هـ تحت شعار "علم وجهاد".

وخلال الحفل أشاد نائب قائد المنطقة العسكرية المركزية العميد محمد عبدالله أبو مهدي بدور القائمين على الدورة والمعلمين والعاملين وجهدهم في إنجاح الدورة.

وحث الطلاب على مواصلة طريق العلم والمعرفة على مدار العام والتزود بالمعرفة والهدي الإلهي، مشيراً إلى دور الدورات الصيفية في إكساب الطلاب المعارف النافعة والعلوم المفيدة وتهيئتهم لتحمل المسؤولية ورفع مستوى الوعي بالمخاطر المحدقة والمؤامرات التي يُحيكها الأعداء بالأمة العربية والاسلامية.

وفي الاختتام الذي حضره قائد اللواء الرابع حرس جمهوري العميدالركن محمد آل عبدالله وقائد اللواء 62 حرس جمهوري العميدالركن علي مكرم وقائد اللواء السابع مشاة العميدالركن صالح العكيمي وقائد اللواء 83 حرس جمهوري العميد عبدالسلام الجنيد وقائد اللواء السابع مغاوير العميد محمد الحنمي وقائد لواء الدفاع الجوي العميد مازن الغبيري، أشار الناشط الثقافي بالمنطقة العسكرية المركزية عبدالعالم المتوكل إلى النجاج الذي حققته الدورات الصيفية في إعداد النشء والشباب روحياً وبدنياً وبناء جيل متسلح بالعلم والمعرفة.

ونوه باهتمام قائد الثورة بالدورات الصيفية وبمستوى التفاعل المجتمعي الذي حظيت به خلال العام الجاري تجسيداً لأهميتها ودورها في تحصين الشباب من مخاطر الحرب الناعمة.

فيما عبرت كلمة طلاب الدورة الصيفية عن التقدير للقائمين عليها وجهودهم في إنجاحها وإكساب الطلاب العلوم الدينية والثقافية والمهارات الرياضية.

تخلل الحفل تكريم طلاب الدورة بشهادات تقديرية واستعراض مهارات فريق التايكواندو وقصيدة شعرية وفقرات إنشادية ومسرحية معبرة.

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا