ابناء مديرية المنار بذمار يؤكدون على مواصلة النفير العام

ابناء مديرية المنار بذمار يؤكدون على مواصلة النفير العام

أقامت قبائل مديرية المنار بمحافظة ذمار، اليوم الاثنين، وقفة قبلية مسلحة بحضور وكيل أول محافطة ذمار الدكتور فهد عبدالحميد المروني وقيادة السلطة المحلية والإشرافية في المديرية تأكيداً على مواصلة النفير العام لمواجهة قوى الغزو والارتزاق والعمالة.

الوقفة المسلحة أكدت على الاستعداد لدعم وإسناد أبطال الجيش واللجان الشعبية بمزيد من الرجال المقاتلين والمال والسلاح لتحرير الأراضي اليمنية من دنس وعبث الغزاة والمرتزقة.

وندد المشاركون في الوقفة بما قام به مرتزقة العدوان من اختطاف للنساء من مخيمات النازحين في محافظة مأرب، داعين كل قبائل اليمن إلى تحمل المسؤولية الدينية والوطنية لحماية العرض والشرف اليمني وتطهير مارب من هذا العبث الذي يستنكره كل يمني حر شريف غيور على عرضه وشرفه.

وشددوا على ضرورة التحرك الجاد لتحرير هذه المحافظة التي عانت طيلة عمر احتلالها من قبل الغزاة والمرتزقة من الاضطهاد والظلم لأبنائها، مجددين الدعوة للمخدوعين بالعودة إلى حضن الوطن وترك الارتزاق والعمالة والكف عن تنفيذ مخططات الغزاة والمحتلين.