12366 عملية هجومية و54025 عملية قنص و16945 لوحدتي الهندسة والدروع

كشف المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع عن إحصائية جديدة للعمليات العسكرية للجيش واللجان الشعبية وانجازات وحدات القنص والدروع والهندسة خلال 6 سنوات من العدوان.

وأوضح العميد سريع أن اجمالي عدد العمليات العسكرية لقواتنا خلال 6 سنوات بلغ  12366 عملية موزعة على النحو التالي :

1-         أكثر من 6192 عملية هجومية منها 167 عملية نفذتها قواتنا خلال الشهرين الماضيين.

2-         إضافة الى عمليات التصدي والتي بلغت اكثر من 6174 عملية منها افشال محاولات هجومية للعدو وافشال تسلل منها 113 عملية خلال الشهرين الماضيين.

وأضاف ان  أبرز العمليات العسكرية الهجومية لقواتنا ” عملية نصر من الله بمراحلها الثلاث ، عملية عسكرية واسعة لم يعلن عنها، عملية البنيان المرصوص ، عملية فأمكن منهم ، عملية تطهير مناطق في البيضاء من العناصر التكفيرية، عملية عسكرية في محافظة الضالع ، عمليات توازن الردع ، إضافة الى ما يقارب 10 عمليات عسكرية لم تعلن.

وأكد أن هذه العمليات أدت إلى ” تحرير أراضي واسعة كان العدو قد توغل فيها، تكبيد العدو خسائر بشرية كبيرة،وتدمير المئات من المدرعات والآليات ومخازن الأسلحة ، اغتنام كميات كبيرة من الأسلحة”.

 

كما أكد أن وحدة القناصة في الجيش واللجان الشعبية  نفذت ما يزيد على 54025 عملية في مختلف الجبهات القتالية، منها 2502 عملية خلال الشهرين الماضيين ، وأدت عمليات القنص الى مصرع وإصابة الآلاف من المرتزقة بما في ذلك من جنسيات سودانية إضافة الى جنود وضباط من جيش العدو السعودي.

أما وحدة الهندسة فأوضح العميد يحيى سريع أنها تمكنت من تنفيذ أكثر من 10560 عملية ، توزعت ما بين استهداف تحصينات وثكنات واستهداف آليات ومدرعات وتجمعات .

وحدة الدروع نفذت أكثر من 6385 عملية ، منها استهدفت آليات العدو ومدرعاته وناقلات الجند والجرافات وغيره.

ولفت العميد سريع إلى أن وحدة المدفعية  نفذت  أكثر من 59852 عملية اسناد واستهداف وصد زحوفات ، منها  638 عملية مشتركة مع سلاح الجو المسير ، واستخدمت الوحدة في عملياتها المدافع بأنواعها المختلفة إضافة الى صواريخ من نوع زلزال حيث بلغ عدد الصواريخ التي استخدمتها الوحدة من هذا النوع اكثر من عشرة ألف صاروخ

12366 عملية هجومية و54025 عملية قنص و16945 لوحدتي الهندسة والدروع

كشف المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع عن إحصائية جديدة للعمليات العسكرية للجيش واللجان الشعبية وانجازات وحدات القنص والدروع والهندسة خلال 6 سنوات من العدوان.

وأوضح العميد سريع أن اجمالي عدد العمليات العسكرية لقواتنا خلال 6 سنوات بلغ  12366 عملية موزعة على النحو التالي :

1-         أكثر من 6192 عملية هجومية منها 167 عملية نفذتها قواتنا خلال الشهرين الماضيين.

2-         إضافة الى عمليات التصدي والتي بلغت اكثر من 6174 عملية منها افشال محاولات هجومية للعدو وافشال تسلل منها 113 عملية خلال الشهرين الماضيين.

وأضاف ان  أبرز العمليات العسكرية الهجومية لقواتنا ” عملية نصر من الله بمراحلها الثلاث ، عملية عسكرية واسعة لم يعلن عنها، عملية البنيان المرصوص ، عملية فأمكن منهم ، عملية تطهير مناطق في البيضاء من العناصر التكفيرية، عملية عسكرية في محافظة الضالع ، عمليات توازن الردع ، إضافة الى ما يقارب 10 عمليات عسكرية لم تعلن.

وأكد أن هذه العمليات أدت إلى ” تحرير أراضي واسعة كان العدو قد توغل فيها، تكبيد العدو خسائر بشرية كبيرة،وتدمير المئات من المدرعات والآليات ومخازن الأسلحة ، اغتنام كميات كبيرة من الأسلحة”.

 

كما أكد أن وحدة القناصة في الجيش واللجان الشعبية  نفذت ما يزيد على 54025 عملية في مختلف الجبهات القتالية، منها 2502 عملية خلال الشهرين الماضيين ، وأدت عمليات القنص الى مصرع وإصابة الآلاف من المرتزقة بما في ذلك من جنسيات سودانية إضافة الى جنود وضباط من جيش العدو السعودي.

أما وحدة الهندسة فأوضح العميد يحيى سريع أنها تمكنت من تنفيذ أكثر من 10560 عملية ، توزعت ما بين استهداف تحصينات وثكنات واستهداف آليات ومدرعات وتجمعات .

وحدة الدروع نفذت أكثر من 6385 عملية ، منها استهدفت آليات العدو ومدرعاته وناقلات الجند والجرافات وغيره.

ولفت العميد سريع إلى أن وحدة المدفعية  نفذت  أكثر من 59852 عملية اسناد واستهداف وصد زحوفات ، منها  638 عملية مشتركة مع سلاح الجو المسير ، واستخدمت الوحدة في عملياتها المدافع بأنواعها المختلفة إضافة الى صواريخ من نوع زلزال حيث بلغ عدد الصواريخ التي استخدمتها الوحدة من هذا النوع اكثر من عشرة ألف صاروخ

تقييمات
(0)