الشاعر والاديب أحمد محمد زين السقاف

الأديب الشاعر السيد أحمد بن محمد بن زين السقاف ولد فى عام 1919م فى من أسرة السقاف الحضرمية العريقة والمنتشرة فى كافة الأقطار العربية .

الشاعر والاديب أحمد محمد زين السقاف

الأديب الشاعر السيد أحمد بن محمد بن زين السقاف ولد فى عام 1919م فى من أسرة السقاف الحضرمية العريقة والمنتشرة فى كافة الأقطار العربية .

- نشأ فى مدينة عدن فى بلدة تسمى (السادة) ونشأفى كنف شيوخ الدين هناك وتعلم منهم كافة علوم الدين واللغة العربية.
- رحل إلى الكويت وحصل على اجازة تدريس اللغة العربية كما درس فى كلية الحقوق.
ـ عُيِّن مدرسا للغة العربية في مدرسة المباركية عام 1944، ثم انتقل إلى المدرسة الشرقية فعُيِّن مديرا لها عام 1950.
ـ أصدر مجلة «كاظمة» وهي أول مجلة تصدر وتُطبع في الكويت عام 1948.
ـ أنشأ مع رفاق له النادي الثقافي القومي وتولى رئاسة تحرير مجلة «الإيمان».
ـ كُلِّف بالسفر إلى بعض الأقطار العربية للتعاقد مع مفكرين ومثقفين أجلاء للعمل على إصدار مجلة «العربي» في ديسمبر عام 1957.
ـ عُيِّن وكيلا لوزارة الإرشاد والإعلام عام 1962، وانتقل للعمل في الهيئة العامة للجنوب والخيلج العربي بدرجة سفير عام 1965.
عضو رابطة الأدباء الكويتية والأمين العام لها منذ عام 1973 حتى 1984، ورئيس وفدها إلى المؤتمرات الأدبية لمدة تزيد على العشر سنوات .
- يعتبر الشاعر احد أعلام الشعر القومى وصدر له ديوان بعنوان (( شعر أحمد السقاف )) عام 1986م .
- تقاعد عام 1995م.
- له عدد من المؤلفات:
«المقتضب في معرفة لغة العرب» و«أنا عائد من جنوب الجزيرة العربية» و«الأوراق في شعراء الديارات النصرائية» و«حكايات من الوطن العربي الكبير» و«تطور الوعي القومي في الكويت» صدر في عام . و«العنصرية الصهيونية في التوراة» ، و«قطوف دانية... عشرون شاعرا جاهليا ومخضرما» ، و«أحلى القطوف... عشرون شاعرا أمويا ومخضرما» ، و«الطرف في الملح والنوادر والأخبار والأشعار» ، و«أحاديث في العروبة والقومية» ، و«أغلى القطوف...عشرون شاعرا عباسيا»
- وأما آثاره الفنيةالمغناة
- قصيدة أعد الحقيبة التي غنتها الفنانة نجاة الصغيرة
- قصيدة ياظالمي التي غنتها الفنانة نور الهدى
- قصيدة اللقاء العظيم التي غناها الفنان محمد مرشد ناجي ومحمد حسن عطروش.
- يعتبر الأديب الكبير والشاعر المبدع أحمد السقاف رائد نهضة الأدب وفارس الشعر الثوري .
والصوت الصارخ في البرية بالحب والنضال والحرية أحمد السقاف المعلم والرائد الذي سجل انتصارات العرب في أشعاره وحرّضهم أيضا على التمرد والوقوف في وجه الطغاة وأعداء الحياة.والشاعر السقاف دائما يشهر سيف القومية والعروبة في مواجهة قبائل التشتت والتعصب والفرقة ويغني لأمجاد العرب ومآثرهم وفتوحاتهم العظيمة
توفى الشاعر فى 15-8-2010م فى دولة الكويت عن عمر يناهز 91 عاماً
 

تقييمات
(1)