الأخبار |

اصدار النسخة الثانية (صرخة غريب ) للكاتبة مروى المقرمي

أقيم اليوم الخميس حفل توقيع كتاب" صرخة غريب" الذي يعد الإصدار الثاني للكاتبة الشابة مروى المقرمي.

اصدار النسخة الثانية (صرخة غريب ) للكاتبة مروى المقرمي

أقيم اليوم الخميس حفل توقيع كتاب" صرخة غريب" الذي يعد الإصدار الثاني للكاتبة الشابة مروى المقرمي.


جاء الكتاب في 80 صفحة من القطع المتوسط، عن مكتبة "التنوير" في صنعاء للعام، 2024 متضمناً 17 نصاً، على شكل نصوص مفتوحة.
وخلال الحفل الذي احتضنته جامعة الرازي، أوضحت الكاتبة مروى المقرمي: أن هذا الكتاب جاء كخلاصة لتجارب حياتية نتجت عن معايشتها للعديد من قصص وحياة الناس من حولها، دفعتها لترجمتها بين دفتي "صرخة غريب"، فنصوص الكتاب جاءت معبرة عن حالات شعورية سيجد القارئ نفسه فيها؛ فهي انعكاس للحكايات التي مهما اختلفت ظروفها لكنها متشابهة في مضامينها.
وقد قال الدكتور أحمد شمسان المقرمي: إن مروى شخصية مثابرة ورغم صغر حجمها لكن طموحها و عزيمتها كبيرة ففي مقتبل عمرها قد طرقت أبواباً كثيرة كان آخرها باب الأدب، وهذا إن دل على شيء فهو التنشئة الواعية والمتفتحة التي غمرها بها والدها الذي، اهتم بتنشئة أبنائه بشكل سليم ومتنور.
فيما أعربت الكاتبة وفاء السقاف: أن الكتاب كان تعبيراً عن الألم والحزن الذي عاشته الكاتبة جراء فقدان والدتها في سن مبكرة، حاولت من خلال نصوصه أيصال رسائل مليئة بالشوق والحنين لوالدتها... بلغة أدبية سلسة.
بدوره بارك الكاتب أمجد العبسي مالك المتجر الإلكتروني "اوسكار بوكس": أن "صرخة غريب" رغم صغر حجمه؛ احتوى على العديد من المواضيع التي لامست أوجاعنا وأحزاننا.
والجدير بالذكر الكاتبة مروى المقرمي- تخصص محاسبة- كان قد صدر لها في العام2022 الإصدار الأول تحت عنوان "خلقت لتكن" كنصوص تحفيزية متنوعة في التنمية البشرية، جاء ف 128 صفحة من القطع المتوسط.
تخلل الحفل الذي قدمه الإعلامي محمد السمادي العديد من الفقرات الفنية والغنائية.

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا