الأخبار |

شركة ترفع أسعار الألماس الخام بنحو 10%،

رفعت شركة "دي بيرز" (De Beers) أسعار الألماس الخام بنحو 10%، حيث تستفيد أكبر شركة منتجة في العالم من الطلب المتزايد على قطع الألماس المقطوعة والمصقولة.

شركة ترفع أسعار الألماس الخام بنحو 10%،

رفعت شركة "دي بيرز" (De Beers) أسعار الألماس الخام بنحو 10%، حيث تستفيد أكبر شركة منتجة في العالم من الطلب المتزايد على قطع الألماس المقطوعة والمصقولة.

عادت صناعة الألماس إلى الانتعاش في الأشهر الستة الماضية، بعد توقفها في بداية الوباء خلال العام الماضي.

تعمل مراكز القطع في الهند ومدينة أنتويرب البلجيكية على عمليات تعاقدات الإمدادات، بعد أن عجزوا عن الشراء خلال أسوأ فترات الأزمة. في الوقت نفسه، صعد الطلب وسط مبيعات جيدة بشكل مدهش خلال موسم الاحتفالات.

سمح الطلب المتنامي لأكبر المنتجين بزيادة الأسعار سريعاً. إذ تُوالي "دي بيرز" زيادة الأسعار منذ نهاية العام الماضي، لتعود بالفعل إلى مستويات ما قبل أزمة فيروس كورونا.

حققت الشركة مبيعات بقيمة 1.6 مليار دولار من الأحجار الخام في أول ثلاث عمليات بيع لها في عام 2021، وهي القيمة الأكبر منذ عام 2018.

وتعتبر الزيادة في مبيعات هذا الأسبوع كبيرة بشكل غير عادي بالنسبة لـ"دي بيرز".

التخلص من مخزون العام الماضي
رفعت شركة التعدين هذا الأسبوع أسعار بعض قطع الألماس الخام، التي يزيد حجمها عن 2 قيراط، بنحو 10%، كما قامت برفع أسعار بعض الفئات الصغيرة، بنسب من رقم واحد، وفقاً لأشخاص مطلعين على الأمر، طلبوا عدم الكشف عن هويتهم لخصوصية المعلومات.

ورفض متحدث باسم "دي بيرز" التعليق.

حتى الآن، لم تؤدِ الأسعار المرتفعة إلى تراجع عمليات الشراء من مراكز القطع الرئيسية، والتي يستفيد التجار الموجودون فيها بدورهم من طلب المستهلكين القوي في الأسواق الرئيسية للولايات المتحدة والصين.

شكلت سرعة وقوة الانتعاش مفاجأة بالنسبة لكثير من العاملين في الصناعة. وبدأت أكبر شركتين لمناجم الألماس، وهما: "دي بيرز"، و"الروزا بي جاي أس سي" (Alrosa PJSC) الروسية من بيع مخزون فائض بمليارات الدولارات، والذي لم يتمكنوا من بيعه العام الماضي، إضافة إلى تلك التي استخرجوها في الربع الأول من العام الجاري.

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا