الأخبار |

فرنسا تقدم 100مليون يورو لمولدوفا

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن حزمة مساعدات دولية إضافية تزيد قيمتها على 100 مليون يورو (103 ملايين دولار أمريكي) لمولدوفا الواقعة شرقي أوروبا.

فرنسا تقدم 100مليون يورو لمولدوفا

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن حزمة مساعدات دولية إضافية تزيد قيمتها على 100 مليون يورو (103 ملايين دولار أمريكي) لمولدوفا الواقعة شرقي أوروبا.


وقال ماكرون في تغريدة في حسابه على تويتر، إن هذه المساعدات تأتي "للاستجابة للاحتياجات الفورية لمولدوفا وسكانها" في مواجهة تداعيات العملية العسكرية في أوكرانيا.
ومساء أمس الاثنين، قال الرئيس الفرنسي، متحدثًا في مؤتمر للمانحين لمولدوفا في باريس، إن الكثير من تلك المساعدة يجب أن تركز على مساعدة مولدوفا في التعامل مع أزمة الطاقة.
واجتمع ممثلو 45 دولة ومؤسسة في العاصمة الفرنسية لزيادة وتعزيز دعمهم الموعود لمولدوفا، بحسب إذاعة "أوروبا الحرة".
تعاني مولدوفا من انقطاع التيار الكهربائي في الوقت الذي تتعامل فيه مع تدفق اللاجئين وأزمة طاقة حادة.
في السابق تم جمع مساعدات لمولدوفا بمئات الملايين من اليورو، لكن احتياجاتها تستمر في الازدياد مع قرب الشتاء.
وقال ماكرون إن الحزمة المالية الجديدة تتضمن 10 ملايين يورو سيتم تخصيصها بحلول نهاية العام في شكل منح للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وبرنامج الأغذية العالمي واليونيسيف.
وقالت رئيسة مولدوفا مايا ساندو، في ختام المؤتمر الذي شاركت فرنسا في رئاسته، إن ارتفاع تكاليف الطاقة والتضخم سيضعان ضغطا هائلا على المستهلكين في الدولة التي يبلغ عدد سكانها نحو 2.6 مليون نسمة مع حلول فصل الشتاء.
وأضافت أن الكثير من الناس قد لا يتمكنون من دفع فواتيرهم إذا لم تتدخل الحكومة.
اعتمدت مولدوفا بشكل كبير على الطاقة الروسية قبل العملية العسكرية في أوكرانيا، وكانت تتطلع بشكل متزايد إلى إقامة علاقات أوثق مع الغرب.
تم إعلان مولدوفا مرشحة لعضوية الاتحاد الأوروبي في يونيو/حزيران الماضي، إلى جانب أوكرانيا.

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا