الأخبار |

مقتل واصابة عناصر من الأمن الباكستاني بهجوم انتحاري

قُتل عناصر من قوات الأمن الباكستانية  الثلاثاء وجُرح آخرون في هجوم انتحاري بإقليم بلوشستان، حيث كانوا يتولّون حراسة موقع زاره الرئيس عارف علوي.

مقتل واصابة عناصر من الأمن الباكستاني بهجوم انتحاري

قُتل عناصر من قوات الأمن الباكستانية  الثلاثاء وجُرح آخرون في هجوم انتحاري بإقليم بلوشستان، حيث كانوا يتولّون حراسة موقع زاره الرئيس عارف علوي.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية أن الهجوم أدى لمقتل 3 أشخاص وجرح 20 آخرين.

من جانبها، ذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن الهجوم أسفر عن مقتل 5 أشخاص على الأقل، وإصابة أكثر من 24 آخرين.

ونقلت عن الطبيب ساروار هاشمي قوله إنه تم نقل ما لا يقل عن 5 جثث و28 مصابا للمستشفى الرئيسي في المنطقة.

 ووقع الهجوم في حي سيبي الواقع على بعد نحو 800 متر من موقع زاره الرئيس.

وكان علوي في المنطقة للمشاركة في فعالية ثقافية. وقال رجل شرطة يدعى أكمل بالوش إنه لم يتضح بعدُ ما إذا كان الرئيس هو المستهدف بالتفجير.

وقال المسؤول الرفيع في قوات الشرطة دستين دشتي في إن "الانفجار وقع بعد مرور نحو 25 دقيقة على مغادرة الرئيس المكان".

وقد تبنّى تنظيم الدولة الإسلامية الهجوم.

كما تبنى التنظيم في وقت سابق هجوما انتحاريا آخر، استهدف الجمعة مسجدا شيعيا في بيشاور (شمال غرب) وأوقع 64 قتيلا.

وبالإضافة إلى تنظيم الدولة، تواجه باكستان حركات انفصالية في بلوشستان صعّدت في الأسابيع الأخيرة حدّة هجماتها على قوات الأمن.

 

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا