الأخبار |

الأمم المتحدة تدعو للإفراج عن ناشطة سعودية

دعا مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يوم الاثنين 28 ديسمبر 2020 إلى "الإفراج المبكر" عن الناشطة السعودية المدافعة عن حقوق المرأة، لجين الهذلول، وذلك بعد ساعات من صدور حكم قضائي بمعاقبتها بالسجن خمس سنوات وثمانية أشهر في محاكمة أثارت استنكارا دوليا.

الأمم المتحدة تدعو للإفراج عن ناشطة سعودية

دعا مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يوم الاثنين 28 ديسمبر 2020 إلى "الإفراج المبكر" عن الناشطة السعودية المدافعة عن حقوق المرأة، لجين الهذلول، وذلك بعد ساعات من صدور حكم قضائي بمعاقبتها بالسجن خمس سنوات وثمانية أشهر في محاكمة أثارت استنكارا دوليا.



وقال المكتب على تويتر "قرار الإدانة والسجن 5 سنوات و8 أشهر الصادر بحق الناشطة البارزة في الدفاع عن حقوق المرأة لجين الهذلول، المعتقلة تعسفيا بالفعل منذ عامين ونصف، مقلق للغاية أيضا. ندرك أن الإفراج المبكر ممكن، وندعو إليه بقوة وعلى وجه السرعة".

ولجين الهذلول، 31 عاما، محتجزة منذ عام 2018، بعد اعتقالها مع 12 على الأقل من النشطاء المدافعين عن حقوق المرأة.

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا