الأخبار |

بطلب من روسيا والصين والجزائر .. دقيقة صمت في مجلس الامن الدولي

وقف أعضاء مجلس الأمن الدولي يوم الاثنين دقيقة صمت حدادا على الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، الذين لقيا حتفهما رفقة آخرين بحادث تحطم مروحية يوم الأحد.

بطلب من روسيا والصين والجزائر .. دقيقة صمت في مجلس الامن الدولي

وقف أعضاء مجلس الأمن الدولي يوم الاثنين دقيقة صمت حدادا على الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، الذين لقيا حتفهما رفقة آخرين بحادث تحطم مروحية يوم الأحد.


وكان سفير موزمبيق لدى الأمم المتحدة بيدرو كوميساريو أفونسو، الذي ترأس الاجتماع، قد طلب من الحضور في بداية جلسة مجلس الأمن صباح يوم الاثنين الوقوف دقيقة صمت حدادا على الخسائر المأساوية في الأرواح وتقديم التعازي والمواساة لعائلاتهم وللشعب الإيراني.
وقال إن دقيقة الصمت جاءت بناء على طلب من روسيا والصين والجزائر.

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا