العزي : نرفض كل الضغوطات الرامية لحماية الإرهاب في مأرب

قال نائب وزير الخارجية حسين العزي كل دول العالم المهتمة بالشأن اليمني نحن نحترم حديثكم عن السلام ونتمنى لشعوبكم ولكل الإنسانية العيش بخير وأمان.

العزي : نرفض كل الضغوطات الرامية لحماية الإرهاب في مأرب

وقال في تغريده على تويتر " اننا في نفس الوقت نرفض كل ضغوطكم الرامية لحماية الإرهاب في مأرب ولن نسمح للإخوان والقاعدة بتحويلها إلى مصدر تهديد لأمن وسلامة أهلنا في مأرب أو في اليمن مهما كان الثم

وأشار الى انه يمكن حل المشكلة سلميا من خلال إيجاد حل فاعل وحاسم لهذا الملف الى جانب ملف الحصار فمأرب اليوم حولها هؤلاء الظلاميون الى بؤرة لإرهاب الناس وقتل وسجن المواطنين من أبناءمأرب وخطف المارةوالمسافرين  وتعذيبهم وعليه يجب على كل المهتمين بالسلام عدم إغفال مشكلة القاعدة وداعش في مأرب .

 

لكل دول العالم المهتمة بالشأن اليمني:
نحن نحترم حديثكم عن السلام ونتمنى لشعوبكم ولكل الإنسانية العيش بخير وأمان لكننا في نفس الوقت نرفض كل ضغوطكم الرامية لحماية الإرهاب في مأرب ولن نسمح للإخوان والقاعدة بتحويلها إلى مصدر تهديد لأمن وسلامة أهلنا في مأرب أو في اليمن مهما كان الثمن

— حسين العزي (@hussinalezzi5) April 23, 2021

تقييمات
(1)