مسيرات صنعاء: الشعب اليمني في صدارة الشعوب الحرة الرافضة للهيمنة الأمريكية والإسرائيلية

أكد بيان المسيرات المليونية التي خرجت في العاصمة صنعاء وبقية المحافظات إحياء ليوم القدس العالمي "تطلع  الشعب اليمني للقيام بدور أكبر في مناصرة فلسطين مع أحرار الأمة ومحور المقاومة مهما كان حجم العدوان الذي تنفذه أنظمة التطبيع ضده".

مسيرات صنعاء: الشعب اليمني في صدارة الشعوب الحرة الرافضة للهيمنة الأمريكية والإسرائيلية

وجدد بيان المسيرات التي احتضنتها العاصمة صنعاء و48 ساحة في بقية المحافظات "تمسكنا المبدئي والثابت بالقضية الفلسطينية، داعيا الشعوب العربية والإسلامية للتحرك القوي في دعم جهاد الشعب الفلسطيني".

وشدد بيان مسيرة يوم القدس العالمي على أن "الشعب اليمني اليوم في صدارة الشعوب الحرة الرافضة للهيمنة الأمريكية والإسرائيلية وفي التمسك بالقضية الفلسطينية".

وقال البيان إن العدو الإسرائيلي يمثل خطرا حقيقيا على الأمة وتهديدا جديا وفعليا لأمن واستقرار المنطقة، وهو ما يتطلب من شعوبها النهوض بالمسؤولية ومقارعة الهيمنة.

وأكد أن موقف شعبنا تجاه القضية الفلسطينية نابع من هويته الإيمانية وأصالته وهو مستمر على موقفه في مناصرة الفلسطينيين والسعي لتحرير فلسطين والمقدسات والأراضي العربية المحتلة.

ونوه إلى أن خروج شعبنا في هذا اليوم العظيم وبهذا الزخم الجماهيري الكبير لهو دليل على مستوى وعي الشعب اليمني بالقضية الفلسطينية وعمق ارتباطه وتمسكه بها.

ووجه تحية الاجلال والإعزاز والإكبار للشعب الفلسطيني على صموده في مواجهة الاحتلال والغطرسة الإسرائيلية، مباركا تحرك شباب فلسطين الأبطال في القدس وحي الشيخ جراح وتصديهم البطولي لجيش العدو الإسرائيلي ولقطعان المستوطنين.

كما أكد بيان مسيرة يوم القدس العالمي أن القضية الفلسطينية قضية كل الأحرار في العالم، وهي تمثل جوهر الصراع بين المستكبرين والمستضعفين.

وقال البيان إن يوم القدس هو يوم يحتشد فيه المؤمنون بانتصار منطق الحق على منطق القوة، المؤمنون بانتصار محور الخير والجهاد والمقاومة على محور الشر والاستكبار.

وأدانت مسيرات صنعاء هرولة بعض الأنظمة العربية نحو التطبيع مع العدو الإسرائيلي ومعتبرة ذلك انضماما رسميا إلى صف الأعداء وخيانة علنية للأمة، مؤكدة أن تأثيرات سقوط بعض الأنظمة العربية في التطبيع ستكون إيجابية على القضية الفلسطينية حيث تحررت من المتخاذلين المتواطئين.

ودعا بيان مسيرة يوم القدس العالمي القوى والفصائل الفلسطينية إلى المصالحة الوطنية ووحدة الصف وتماسك الجبهة الداخلية لمواجهة العدو الإسرائيلي

وحث شعوب الأمة إلى التحرك لدعم وتعزيز خيار الجهاد والمقاومة ضد الهيمنة الأمريكية والإسرائيلية والتصدي لكل مشاريعهم التدميرية بحق الأمة.

وجددت مسيرات اليمن الموقف الثابت والداعم والمساند لحركات الجهاد والمقاومة في فلسطين ولبنان والعراق والبحرين وغيرها.

كما دعت أحرار الأمة إلى مقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية باعتبار ذلك سلاحا فاعلا ومؤثرا على الأعداء.

وجدد بيان مسيرة يوم القدس الأمة للعودة الصادقة إلى الله تعالى والقرآن باعتباره كتاب هداية والذي شخص فيه التحديات والمخاطر التي ستواجه الأمة قدم لها الحل والمخرج لمواجهتها.

تقييمات
(0)