العدوان يرتكب جرائم في حبان بشبوة

أدان وكيل محافظة شبوة، الرصاص حسين البكري، بشدة الجرائم التي ترتكبها مليشيات العدوان الأمريكي السعودي بحق المواطنين في منطقة خبر لقموش بمديرية حبان.

 العدوان يرتكب جرائم في حبان بشبوة

واعتبر البكري استهداف مليشيات العدوان لمنازل المدنيين بالأسلحة المتوسطة والثقيلة في المنطقة، جريمة حرب ترقى إلى جرائم الإبادة الجماعية التي لن تسقط بالتقادم.

وأكد أن ما تتعرض له قبائل لقموش من انتهاكات واعتداءات منذ أكثر من أسبوع تأتي في إطار محاولات النيل من صمود واستبسال قبائل شبوة الضاربة جذورها في عمق التاريخ.

وحمّل وكيل محافظة شبوة الرصاص البكري، سلطات ودول الاحتلال في مدينة عتق المسئولية الكاملة عن تلك الجرائم وتبعاتها .. مؤكداً أن ذلك السلوك الإجرامي الذي تمارسه المليشيات الإرهابية بحق المدنيين، يأتي انعكاساً لفشلها في تطويع المجتمع الشبواني لأجندة المحتل ومشاريعه الاستعمارية.

وطالب المنظمات العاملة في مجال حماية حقوق الإنسان بالتحرك الجاد لوقف تلك الجرائم التي طالت النساء والشيوخ والأطفال خلال الأيام الماضية وحاصرت قرى بأكملها بمختلف الأسلحة وحولت مساكن المواطنين ومزارعهم إلى أهداف مشروعة لأسلحتها الثقيلة ومنعت إدخال الغذاء والدواء للسكان المحاصرين.

ودعا الوكيل البكري أحرار شبوة من مختلف القبائل إلى مناهضة تلك الممارسات وإفشال مخططات العدوان وأدواتها الرامية إلى إذلال المجتمع ونهب ثرواته وإدانة تلك الجرائم ومواجهتها بمختلف السبل.

 

*سبأ

تقييمات
(0)