بشرى سارة ل10 مليون يمني

عقد اجتماع عقد اليوم بصنعاء برئاسة وزير الشئون الاجتماعية والعمل رئيس مجلس إدارة صندوق الرعاية الاجتماعية عبيد سالم بن ضبيع آلية  صرف الدفعة العاشرة من مشروع التحويلات النقدية الطارئة.

بشرى سارة ل10 مليون يمني

تستهدف الدفعة العاشرة التي سيبدأ صرفها خلال أيام عشرة ملايين فرد بمبلغ  35 مليار ريال. 

وتطرق الاجتماع  بحضور وكيل الوزارة لقطاع الرعاية صالح أحمد والمدير التنفيذي للصندوق أمير الوريث ومديرة مشروع التحويلات النقدية الطارئة بمنظمة اليونيسف فيوليت ورنري، إلى توجه المنظمة وفرع البنك الدولي نحو بناء قدرات الصندوق ودوره خلال المرحلة المقبلة في إطار التفاهم بين الصندوق واليونيسف والصندوق الاجتماعي للتنمية.

وأكد الاجتماع أهمية دور الصندوق في الحماية الاجتماعية.

حضر الاجتماع مدير عام التخطيط بصندوق الرعاية الاجتماعية عرفات الصالحي

تقييمات
(0)