الأخبار

محافظ تعز:قوى العدوان تريد أن تجعل من المحافظة جرحاً نازفاً

26سبتمبرنت:موسى الحبابي/

أوضح محافظ تعز الشيخ صلاح عبدالرحمن بجاش أن القرارات الوطنية السيادية المتمثلة في اختيار وتعيين محافظي المحافظات هي توجهات عليا من علم الهدى قائد المسيرة القرآنية ومن القيادة السياسية العليا، وهي مسؤولية كبيرة تتصدر لها القيادات العليا التي تدرك حجم الأعباء والمسؤوليات التاريخية والاجتماعية والسياسية والأمنية الملقاة على عاتقها لتحقيق إنجازات ملموسة وتلبية التطلعات والطموحات في البناء والتنمية والنهوض بواقع المحافظات إلى المستوى المنشود.

محافظ تعز:قوى العدوان تريد أن تجعل من المحافظة جرحاً نازفاً

وعبر محافظ تعز في تصريح خاص لموقع 26 سبتمبرنت عن تسليمه الكامل والمطلق لقرار القيادة الثورية والسياسية العليا بتعينه محافظاً لمحافظة تعز في هذه المرحلة التاريخية المفصلية التي يمر بها وطننا اليمني.. مؤكداً انه سيكون على الدوام بإذن الله عند مستوى ثقة القيادة وفي جهوزية كامله لأي توجيهات كمجاهدا في اي موقع يخدم فيه وطنه، باذلا كل وقته وجهده في سبيل الأداء الكامل لواجب ومهمة إدارة شؤون المحافظة والنهوض بالمسؤولية الكبيرة والأمانة  التي ألقيت على عاتقه وبما من شأنه إرضا المولى سبحانه وتعالى وتحقيق النجاح وتلبية التطلعات وخدمة أبناء المحافظة كواجب وطني وتنفيذا لتوجيهات القيادة العليا.

وأشار محافظ تعز إلى أن القيادة الثورية والسياسية العليا هي  دوماً قريبة من هموم أبناء محافظة تعز وتوليهم اهتماماً كبيراً كما تولي كل أبناء شعبنا اليمني في مختلف المحافظات، وأن قراراتها واختياراتها نابعة من حرص وطني وسعي حثيث للتخفيف من المعاناة الثقيلة التي ألقيت على كاهل أبناء الشعب ومنهم أبناء محافظة تعز.. لافتا إلى أن قوى العدوان وأنظمتها العميلة في المنطقة وفي مقدمتها نظاما أبو ظبي والرياض تريد أن تجعل من محافظة تعز جرحاً نازفاً في خاصرة الوطن والأمة.

وقال صلاح بجاش: "تعز -المحافظة والمدينة- هي قيمة عظيمة والاهتمام بها هو من صميم واجبنا ومسؤوليتنا لمواجهة التحديات المتعاظمة التي تعترض طريق أبنائها الأحرار ونخبها الثقافية والاقتصادية والاجتماعية.

مؤكداً انه سيعتمد في إدارته وقيادته لمحافظة تعز على استراتيجية نوعية أبرز خطوطها الرئيسية قائمة على المعالجات المتواصلة لكافة العقبات التي تعترض سير الحياة المعيشية وتقديم الخدمات التنموية التي يحتاجها المواطن في مجال الصحة والتعليم والمياه والطرق وترسيخ دعائم الامن والاستقرار وغيرها من الخدمات الاساسية والهامة.. مبينا أن  العدوان ومرتزقته يتعمدون في مخططاتهم الشيطانية مضاعفة معاناة أبناء تعز والاستمرار في التغرير والدفع بالمخدوعين منهم إلى محارق مهلكة في أتون حروب عبثية تخدم مخططات وأجندات امريكا واسرائيل وكل قوى الغطرسة والطغيان والاستكبار العالمي.

داعيا أبناء محافظة تعز الشرفاء إلى التكاتف ووحدة الصف وحشد الطاقات وتوحيد الجهود في مواجهة العدوان وعملائه ومرتزقته وكذا التعاون الجاد والمثمر في بناء وتنمية المحافظة وتحقيق نهوضها الحضاري الشامل.

سائلا من المولى عز وجل أن يوفقه ويعينه على حمل هذه الأمانة والوفاء بها على أكمل وجه وعلى ما يحبه الله ويرضاه باعتباره خادماً لوطنه ولابناء محافظة تعز الأبية.

 

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا