تنفيذ المرحلة الثانية للتنسيق لعودة المغرر بهم

عقدت بمحافظة صنعاء اليوم الأربعاء، ورشة عمل تدريبية للجان المكلفة بتنفيذ المرحلة الثانية من برنامج التحشيد والتنسيق لعودة المغرر بهم.

تنفيذ المرحلة الثانية للتنسيق لعودة المغرر بهم

وفي افتتاح الورشة بحضور عضوي مجلس الشورى فضل مانع ومحسن جميل، أكد وكيل أول المحافظة حميد عاصم، أهمية العمل الجاد لترجمة برنامج التنسيق والتواصل مع المغرر بهم، بما يكفل عودتهم بالاستفادة من قرار العفو العام.

وأكد حرص قيادة المحافظة على تسهيل إجراءات عودة المغرر بهم وتعزيز التنسيق مع أسرهم لإقناعهم بترك العدو والتخندق في صفه في ظل توالي انتكاساته وهزائمه في مختلف الجبهات وانكشاف مخططاته الاستعمارية وأهدافه في تدمير اليمن أرضاً وإنساناً.

وتطرق عاصم إلى موجهات القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى بالتزامن مع التطورات التي يحاول من خلالها العدو الهروب من الواقع للتصعيد وتشديد الحصار بدعم أمريكي للتغطية على ما لحق بأدواته من هزائم وخسائر والدفع بها للهاوية وتنفيذ مخططاته.

وحث وكيل أول محافظة صنعاء، اللجان المكلفة بالتنسيق، على التفاعل والالتزام بخطة اللجنة المركزية لتحقيق الهدف المنشود وتوحيد الصف الوطني وقطع الطريق على العدو وأهدافه.

وقُدّمت خلال الورشة التي استهدفت مدراء مديريات القطاع الشمالي بالمحافظة واللجان الفرعية للحشد والتعبئة والاعلام والتربية وقيادات وشخصيات مجتمعية، معلومات تفصيلية حول الإجراءات الكفيلة بالتعاطي السليم مع المغرر بهم وآليات التنسيق مع أهاليهم.

تقييمات
(0)