تواصل محاكمة المتهمين الـ206 بجرائم التزوير العقاري

واصلت المحكمة الجزائية الابتدائية المتخصصة في أمانة العاصمة، اليوم، جلسات محاكمة الـ206 متهمين بجرائم تزوير محررات عقارية والبسط على أراضي الدولة والوقف والمواطنين.

 تواصل محاكمة المتهمين الـ206 بجرائم التزوير العقاري

وخلال الجلسة، برئاسة رئيس المحكمة القاضي مجاهد العمدي، حضر عدد من المتهمين الفارين من وجه العدالة، المعلن عنهم عبر المحضرين، وبالنشر عبر صحيفة "الثورة".

وفي الجلسة، التي حضرها وكيل النيابة القاضي أحمد القيز وعضوا النيابة القاضي خالد عمر والقاضي محمد القطامي، تم مواجهة خمسة من المتهمين بالتهم المنسوبة إليهم في قرار الاتهام، واستمعت المحكمة إلى طلبات  منحهم فرصة للرّد.

وأقرّت المحكمة إخلاء سبيل من حضر الجلسة من الفارين بموجب الإعلان، مع تقديم ضمان بحضور الجلسات، والتأجيل ثلاثة أسابيع لتمكين هيئتي الأوقاف والأراضي تقديم دعاواهما، وكذا تمكين محامي المتهمين تقديم الدفوع.

وكانت أولى جلسات المحاكمة في هذه القضية بدأت في الـرابع من أكتوبر الماضي، لقيام المتهمين باصطناع وتزوير محررات رسمية عن وثائق (فصول- بصائر) تعود إلى العام 1335 هجرية وتواريخ لاحقة، بقصد الاستيلاء على مال الوقف والدولة في المناطق الكائنة في دار سلم وما جاورها بمديرية سنحان محافظة صنعاء.

 

 

 

تقييمات
(1)