الأخبار

هيئة الاستخبارات والاستطلاع تحيي الذكرى السنوية للشهيد

نظمت هيئة الاستخبارات والاستطلاع اليوم بصنعاء فعالية خطابية بالذكرى السنوية للشهيد تحت شعار "الشهادة عطاء قابلة الله بعطاء".

هيئة الاستخبارات والاستطلاع تحيي الذكرى السنوية للشهيد

وفي الفعالية أشار رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع اللواء الركن عبد الله يحيى الحاكم إلى أن هذه المناسبة محطة لمعرفة القيمة الحقيقية والعظيمة للشهادة ودورها في مواجهة قوى العدوان.

واعتبر إحياء الذكرى السنوية للشهيد مناسبة لاستذكار عظمة الشهداء وما قدموه من تضحيات في سبيل الله ومن أجل الوطن والشعب.. لافتا إلى أهمية استلهام الدروس والعبر من عطاء وتضحيات الشهداء ومآثرهم البطولية.

وأكد أن الحرية والاستقرار التي نعيشها اليوم لم تأت من فراغ وإنما نتيجة لتضحيات هؤلاء الشهداء، الذين أعطاهم الله مراتب ومقامات عالية مقابل تضحياتهم.

وقال اللواء الحاكم "إننا ونحن نحيي ذكرى هؤلاء العظماء الذين هم أحياء عند الله سبحانه وتعالى ندرك الفرق بين الحق الذي نحن عليه، وبين طريق الباطل الذي يسير عليه المرتزقة".

وشدد على ضرورة الاهتمام بأسر الشهداء تقديرا وعرفانا بما قدموه الشهداء العظماء، إلى جانب السير على دربهم في التضحية بما يسهم في تعزيز عوامل القوة والثبات والاستمرار في مواجهة العدوان.

وفي الفعالية التي حضرها مدير دائرة الاستخبارات العسكرية العميد الركن علي أبو حليقة ونائبا مدير دائرة الاستخبارات العميد الركن حسين هاشم والعميد الركن محمد زهرة وعدد من قيادات وضباط هيئة الاستخبارات والاستطلاع، أشار العقيد ياسر القحم في كلمة ترحيبية إلى ما تحقق من انتصارات بفضل الله تعالى وبفضل تضحيات الشهداء.

وفي ختام الفعالية طاف اللواء الحاكم بمعرض صور الشهداء واطلع على ما يحويه من لوحات وصور تجسد عظمة الشهداء وما سطروه من ملاحم بطولية في مختلف جبهات العزة والكرامة.

كما زار اللواء الحاكم وعدد من قيادات وضباط هيئة الاستخبارات والاستطلاع اليوم ضريح الرئيس الشهيد صالح الصماد، ومرافقيه وقرأوا الفاتحة على أرواحهم الطاهرة وكافة شهداء الوطن.

 

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا