الأخبار

ادانات باستقواء مسلحي الإصلاح بتحالف العدوان على أبناء مأرب

 لاقت ممارسات مسلحي حزب الإصلاح ضد أبناء مديريتي وادي عبيدة ومدينة مأرب ادانات واسعة ودعوات للاصطفاف ومواجهة هذه الغطرسة ضد المواطنين .

ادانات باستقواء مسلحي الإصلاح بتحالف العدوان على أبناء مأرب

وقال نائب وزير الخارجية حسين العزي، في تدوينة على منصة (تويتر): "ندين ونستنكر جرائم ميليشيات الاصلاح بحق المدنيين في مديريتي الوادي والمدينة، وندعو كل الأحرار والشرفاء في الداخل والخارج إلى إدانة هذا التنمر الإرهابي ضد الأهالي".

مضيفاً: "وقبل ذلك وبعده على مرتزقة الإصلاح الغرباء أن يدركوا جيدا بأن الإستقواء بسلاح دول العدوان ضد المواطنين يستفزنا كثيرا".

واعتبر العزي "ما يتعرض له الأحرار في المدينة والوادي من غطرسة وتجبر ميليشيات الإصلاح ومنتسبيه الغرباء شيء يبعث على الحزن وإجرام لايرضاه الله ولايرضاه أي يمني أصيل".

وختم بالقول: "أهل مأرب أهلنا وإخوتنا، وغرمهم مقدم وبندقهم مع الأول ضد دول العدوان فالله الله أعينوهم ولوبالدعاء لاتتركوهم لمتطرفي الإصلاح والقاعدة".

وقد اندلعت مواجهات عنيفة مساء أمس بين أبناء قبيلة عبيدة ومليشيا حزب الاصلاح التابع للعدوان الامريكي السعودي الإماراتي شرقي مدينة مأرب.

وأوضح مصدر محلي ان المعارك اندلعت بين قبيلة آل جلال أحدى فروع قبيلة عبيدة وبين مسلحي المرتزقة على خلفية قيام مجاميع من المرتزقة باستحداث مواقع وتحصينات في مناطق آل جلال.

وأشار المصدر إلى ان المعركة استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والخفيفة وأسفرت عن سقوط قتلى جرحى من الطرفين.

وأفاد المصدر بأن مليشيا المرتزقة  شنت قصفا مدفعيا مكثفا على القرى المأهولة بالسكان،  ما ادى الى ترويع المدنيين وحدوث أضرار بممتلكات المواطنين.

 

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا