الأخبار

استنفار في البرلمان لدعم حملة إعصار اليمن

دشن رئيس مجلس النواب الأخ يحيى علي الراعي اليوم، النزول الميداني لأعضاء المجلس لدعم حملة "إعصار اليمن" للتحشيد والإستنفار، التي دشنها رئيس المجلس السياسي الأعلى المشير الركن مهدي المشاط الأسبوع الماضي.

استنفار في البرلمان لدعم حملة إعصار اليمن

وفي التدشين، أكد رئيس مجلس النواب، على أهمية استشعار الجميع للمسؤولية الوطنية في التصدي لتحالف العدوان الأمريكي الصهيوني وأدواته في المنطقة، وما يرتكبه من مجازر وجرائم حرب مكتملة الأركان بحق المدنيين باليمن وفي مقدمتهم الأطفال والنساء.

واستنكر الصمت المخزي للعالم والمجتمع الدولي وتحيزه السافر لتحالف العدوان للتغطية على قائمة طويلة من المجازر وجرائم الحرب المزدوجة التي ارتكبتها دول العدوان بحق الشعب اليمني ومقدراته وبنيته التحتية.

وأكد أن مظلومية الشعب اليمني كشفت زيف ادعاءات مجلس الأمن والأمم المتحدة والهيئات والمنظمات الإنسانية والحقوقية التابعة لهما في حماية حقوق الإنسان .. لافتا إلى أن تلك الادعاءات سقطت في وحل مغريات المال الخليجي وفقد القائمون على تلك الهيئات والمنظمات الإحساس بالمسؤولية الإنسانية على مدى سبع سنوات من العدوان والحصار على اليمن. 

وحيا الأخ يحيى الراعي، صمود أعضاء مجلس النواب في مواجهة تحالف العدوان وأدواته استشعارا للمسؤولية الوطنية الملقاة على عاتقهم، والوقوف إلى جانب الشعب الذي انتخبهم ممثلين له في البرلمان .. مشيداً بأدائهم للمهام المنوطة بهم في الجانبين التشريعي والرقابي في هذه الظروف الاستثنائية.

وأشار إلى دور المجلس في إطلاع البرلمانات الإقليمية والدولية وأحرار العالم بمعاناة الشعب اليمني ومظلوميته جراء العدوان والحصار إضافة إلى دور أعضاء المجلس في الحشد والاستنفار لرفد الجبهات في إطار حملة "إعصار اليمن" لردع العدو في عقر داره.

وحث رئيس مجلس النواب على استنهاض المجتمع لرفد جبهات الشرف والبطولة بالرجال والمال حتى تحقيق النصر.

وفي التدشين استمع الأخ يحيى علي الراعي من أعضاء المجلس، إلى شرح عن نتائج نزولهم الميداني خلال الأيام الماضية، عقب رفع جلسات المجلس والتي عكست الروح الجهادية لدى المواطنين في تعزيز الصمود ورفد الجبهات.

وأكد أعضاء المجلس، على أهمية توحيد الجهود الشعبية والرسمية لإسناد المرابطين في الجبهات في المعركة الفاصلة، التي تتطلب حشد كافة الطاقات والإمكانات المادية والبشرية لمواجهة تصعيد العدوان بالمزيد من التحشيد.

وأشاد نواب الشعب بالانتصارات المتلاحقة والتحول الاستراتيجي في عمليات "إعصار اليمن" لردع العدوان ووضع حد لصلفه وهمجيته.. مؤكدين أهمية التنسيق مع محافظي المحافظات والسلطات المحلية والتنفيذية في المحافظات والمديريات.

كما أكدوا على أهمية تضافر الجهد الرسمي والشعبي في تعزيز الصمود ورفد الجبهات .. مشددين على ضرورة مواصلة التحشيد للتصدي للعدوان وأدواته ومخططاته وإسقاط رهاناته الخاسرة.

وثمن نواب الشعب، حكمة القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى، وتفويض القيادة في تحقيق المزيد من معادلة الردع للعدوان في عمقه.

وأشاروا إلى أهمية توجيه الدعوة لكافة النخب اليمنية للمشاركة في معركة التصدي للعدوان وأدواته والاستعداد لخوض المعركة بكل جوانبها العسكرية والتنموية.

ولفت نواب الشعب إلى تعمد تحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي في قتل الشعب اليمني وزيادة معاناته من خلال استمرار الحصار على المنافذ والمطارات والموانئ اليمنية واحتجاز سفن المشتقات النفطية والغذائية والدوائية.

 

 

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا