الأخبار

ابو اصبع يكشف معلومات خطيرة عن دور (صالح) في اغتيال كوادر الاشتراكي وما هو ثمن (ترسيم الحدود)?

26 سبتمبر نت:  متابعات ..

كشف القيادي في الحزب الاشتراكي اليمني يحيى منصور ابو اصبع دور (صالح) في اغتيال كوادر الحزب الاشتراكي.

ابو اصبع يكشف معلومات خطيرة عن دور (صالح) في اغتيال كوادر الاشتراكي وما هو ثمن (ترسيم الحدود)?

وقال ‏رئيس اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي يحيى منصور ابو اصبع في برنامج ساعة للتاريخ على قناة المسيرة ان الرئيس السابق علي صالح كان يقف وراء اغتيال كوادر الحزب الاشتراكي بإشراف من محمد إسماعيل وعلي محسن .. وأما القتلة ، فهم الأفغان اليمنيين ، جابوا الأفغان كلهم باتفاق مع أسامة بن لادن ، على أساس محاربة الحزب الاشتراكي ،

 

واشار الى انه ‏تم اطلاق وابل من الرصاص والقذائف على قيادة الحزب الاشتراكي كما أطلقوا على بيت حيدر العطاس وكذلك أطلقوا على غرفة ياسين سعيد نعمان ببازوكة. الذي صادف انه لم يكن قد دخل الغرفة حينها، مع أنه كان فيه ضيافة معه ناس في البدروم.

واكد ابو اصبع: أطلقوا علينا كلنا لافتا الى ان القتلة حاولوا اصطياد القيادات كلها.

واضاف: بان ‏123 قيادي من كوادر الحزب الاشتراكي تم تصفيتهم قبل انتخابات 93م ، وان الحزب الاشتراكي لم يكن يرد ابداً على تلك الاعتداءات غير ان الحزب كان يصدر بيانات في مضمونها عدم الانجرار الى تلك الاحداث التي كان يصفها الحزب بالاستفزاز حيث كان مرادهم صالح ومحسن في النظام السابق الدخول في حرب عسكرية.

وتابع بالقول: كنا نحن لا نريد حرب عسكرية ونريد أن تعالج الأمور بالوسائل السياسية والدبلوماسية والوساطات.

وكشف أبو أصبع عن ان أهم ما حققه علي عبدالله صالح للسعودية هو ضرب الحركة الوطنية المعادية للسعودية أصلاً، وذلك بمحاربتها بكل الوسائل، ومحاربة النظام في الجنوب؛ و التخريب في الجنوب.

ولفت الى ان ‏أكثر ما أرادت السعودية من علي عبدالله صالح هو الأرض اليمنية والموافقة على جعل اتفاقية ‎الطائف ترسيم دائم رسمي جديد وان كل اليمنيين رفضوا التنازل للسعودية عن الأراضي، بما فيهم الإرياني، والجنوبيين

 

واكد ان علي عبدالله صالح وافق على تسليم ‎نجران وجيزان وعسير والتسليم بأنها أراضي سعودية كما تنازل عن الربع الخالي للسعودية وهي أرض يمنية مشيرا الى ان السعودية سيطرت على جزء من ‎الجوف، وجزء من ‎حضرموت وصالح وقع اتفاقية مع السعودية وتنازل عنها

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا