الأخبار

النعيمي : غثاء المطبعين ستفرزهم الانتصارات

اكد عضو المجلس السياسي الاعلى محمد صالح النعيمي ان الشعب الفلسطيني والمقاومة الاسلامية سينتصرون وان هذا الغثاء من المطبعين ستفرزهم الانتصارات .

النعيمي : غثاء المطبعين ستفرزهم الانتصارات

وقال النعيمي  خلال الفعالية التي نظمها تنظيم مستقبل العدالة مع القوى الوطنية بمناسبة العمليات الفدائية الفلسطينية وبشائر النصر تحت عنوان "فلسطين فرقان الحق والباطل " ان الشهيد خيري علقم وامثاله هم من يقدمون لنا مشاهد المعارك والانتصار ويربط بين المقاومة والانتصار مشاهد قرآنية ترتبط في اليمن وفلسطين وكل مواقع المقاومة وسنشهد النصر بأذن الله والدماء التي تسفك ماهي الا جسر عبور للنصر.

لافتاً الى ان القضية الفلسطينية هي تاريخ ونضال وايمان وعقيدة وهي قضية الامة والايمان والوجدان ، قضية انهار من الدماء التي سكبت في سبيل تحريرها .

مخاطباً المطبعين بان تطبيعهم لن يحقق لهم النصر فهيهات منا الذلة ، فالانتصارات الحقيقية يسطرها الشعب الفلسطيني في كل ثانية وكل يوم ، وايماننا بانتصار المقاومة في فلسطين كبير كما انتصاراتنا في اليمن واضحة وستنتفض الشعوب .

فيما اكد فؤاد عيضة الراشدي نائب امين عام تنظيم مستقبل العدالة ان القضية الفلسطينية هي قضية الانسان وليس العرب والمسلمين فقط ، ففلسطين هي الرابط ما بين الجسد والروح لأنها اٌسست على يد خاتم المرسلين فجمعت ما بين السماء والارض .

مشيراً الى ان  العدوان الصهيو امريكي على اليمن هو من يحتم اعلاننا وتأييدنا ودعمنا لفلسطين وعاصمتها القدس عاصمة الارض والسماء .

من ناحية أخرى اشار ممثل الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين خالد خليفة ان الشاب خيري علقم الذي نفذ عملية القدس البطولية اذاق الاحتلال الاسرائيلي مرارة الالم والوجع الذي يعيشه شعبنا الفلسطيني ازاء ممارسته الفاشية والعنصرية هذه العملية التي جاءت بعد يوم واحد من عملية اغتيال 9 فلسطينيين .

مؤكداً ان الشهيد علقم قد اوصل رسالته بالشكل الذي يفهمه الاحتلال ويلجم عدوانه وارهابه المستمر ويشكل حالة من الردع الحقيقي للتراجع عن سياسته الاجرامية ، كما يجبر المجتمع الدولي على التحرك ازاء صمته الغير مبرر لوقف سياسة الفصل العنصري بحق الشعب الفلسطيني .

مشيراً الى انه لم يعد امام الفلسطينيين سوى خياراً واحداً وهو توفير الحاضنة الوطنية لحالة المقاومة الشعبية الناهضة في مناطق الضفة والقدس والشروع في تطبيق قرار المجلس المركزي وتفعيل القيادة الوطنية الموحدة لمواجهة الاحتلال الفاشي العنصري الذي يعسى لأسقاط الحقوق الوطنية واستبدالها بمشاريع استعمارية تهدف لأنهاء الوجود الفلسطيني .

فيما اكد الدكتور مجدي عزام عن حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين بصنعاء ان الشرف لا يقتصر على المقاومة في فلسطين بل على كل من يصطف بجانب المستضعفين ولا ينظم لفلسطين الا كل شريف ولا يبعد عنها الا كل خائن وعميل .

مشيراً الى ان المقاومة لا تقتصر على فصيل دون اخر ، فلسطين هي الحاضنة لكل مقاوم شريف وجنين هي معقل الثورة وبداية الثورة الثالثة ، كما ان فلسطين هي مهبط الرسالات ومسرى رسول الله التي تركها الاصدقاء قبل الاعداء .

لافتاً الى ان فلسطين قٌدمت ككبش فداء لكل من يريد الجلوس على مقعد الحكم .

وخلال الحفل اكد تنظيم مستقبل العدالة والقوى الوطنية في بيان ختامي للفعالية ان اليمن حكومة وشعباً واحزاباً وتنظيمات ومنظمات مجتمع مدنى وتحت مظلة قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي تؤيد وتبارك العمليات البطولية التي يقوم بها شعبنا الفلسطيني المقاوم واخرها العملية التي نفذها الشهيد المجاهد خيري علقم .

كما اكد البيان على التأييد المطلق لكافة الخطوات والعمليات التي تقوم بها فصائل المقاومة الفلسطينية للدفاع عن الشعب الفلسطيني وردع الاحتلال حتى زواله من ارض فلسطين ،

وعبر البيان عن الاعتزاز بمقاومة شعب فلسطين الباسلة وبرجال المقاومة الميامين الذين ابدعوا في الاعداد ومراكمة القوة والاثخان في العدو وجيشه وتحقيق الانتصار عليه ،

معربين عن فخرنا ببطولات ابناء شعبنا الفلسطيني الثائر في الضفة المحتلة والقدس وكل المرابطين من ابناء الشعب الفلسطيني .

وحذر البيان الكيان الصهيوني الغاصب من مغبة الاستمرار في جرائمه وقتله لأبناء فلسطين وتدنيس المقدسات الاسلامية معلنين الدعم للقضية الفلسطينية بالنفس والمال والسلاح وكافة انواع الدعم والاستعداد للقتال معهم جنباً الى جنب حتى اخراج العدو المحتل من كافة الاراضي الفلسطينية وهذا ما اشار اليه قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي في الوقوف مع الشعب الفلسطيني ومساندته.

وشهد الحفل الذي حضره الشيخ على ابوحليقة وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى واحمد العليي وزير الدولة وعدد من رؤساء وقادة الاحزاب السياسية

وفي الحفل القيت العديد من القصائد الشعرية وعرض ريبورتاج عن فلسطين .

 

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا