منظمة انتصاف تصدر احصائية بجرائم العدوان بحق النساء والأطفال

أصدرت منظمة انتصاف لحقوق المرأة والطفل احصائية بجرائم العدوان بحق النساء والأطفال منذ بداية العدوان على اليمن حتى تاريخ 31ديسمبر2020م.

منظمة انتصاف تصدر احصائية بجرائم العدوان بحق النساء والأطفال


أوضحت المنظمة في احصائية خاصة أن اجمالي عدد ضحايا العدوان المباشرة من النساء والاطفال حتى اليوم 31 ديسمبر لهذا العام بلغ 13082 طفلا وامرأة قتلى وجرحى.

وذكرت الاحصائيات ان عدد الشهداء من النساء والأطفال بلغت 6188 منهم 2392 امرأة و3796 طفل كما وصل عدد الجرحي من النساء والاطفال 6894 منهم 2798 أمرأه و 4096 طفلا.

وأدانت المنظمة واستنكرت الصمت الدولي والأممي المخزي على انتهاك القوانين والمواثيق الدولية والإنسانية وقوانين الحرب وغيرها من الأعراف والشرائع السماوية والرمي بها عرض الحائط، والتي تتضمن قواعد ومبادئ تهدف إلى توفير الحماية بشكل رئيسي للأطفال والنساء، حيث تؤكد إحدى القواعد الأساسية في القانون الإنساني والدولي على وجوب الحرص على التمييز بين المقاتلين و المدنيين ، كما أن الطبيعة المدنية الصرفة لمكان الجرائم تؤكد تعمد استمرار قوات التحالف السعودي انتهاك مبادئ وقواعد القانون الدولي الإنساني و منها مبدأ الإنسانية ، ومبدأ التمييز ، ومبدأ التناسب ، وهو ما جعل هذه الجرائم ترقى الى جرائم حرب ضد الإنسانية .

وحملت منظمة انتصاف للحقوق المرأة والطفل تحالف العدوان بقيادة السعودية مسؤوليتها عن كل الجرائم والانتهاكات بحق المدنيين الأبرياء وخاصة النساء والأطفال منذ ما يقارب 6 أعوام.

وطالبت المجتمع الدولي والمنظمات الأممية والهيئات الحقوقية والإنسانية بتحمل مسؤولياتهم القانونية والإنسانية تجاه الانتهاكات والمجازر البشعة التي تحدث بحق المدنيين الآمنين من أبناء الشعب اليمني، وتدعو كل أحرار العالم والشرفاء إلى التحرك الفعال والإيجابي لوقف العدوان وحماية المدنيين من النساء والأطفال.

وكررت مطالبتها لمنظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن القيام بواجبهم والاضطلاع بمسؤولياتهم حيال هذه الجرائم والعمل على إيقافها ورفع الحصار وتشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في جميع الجرائم المرتكبة بحق الشعب اليمني ومحاسبة كل من يثبت تورطهم في هذه الجرائم.

تقييمات
(0)